الرئيسية، مختلفات

مسؤولو أكادير يعدون شباب الجهة بخلق 19 ألف فرصة عمل جديدة للقضاء على “الشوماج”

 

من المنتظر أن يعطي مخطط التسريع الصناعي لجهة سوس ماسة الذي أعطى صاحب الجلالة الملك محمد السادس انطلاقته في مدينة أكادير يوم 28 يناير من السنة الجارية سيعطي دفعة قوية للاستثمار في هذه الجهة ، مما سينعكس بشكل إيجابي كبير على التشغيل وخلق الثروة .

ويندرج المشروع الصناعي لجهة سوس -ماسة، والذي يؤشر لانطلاق التنزيل الجهوي للاستراتيجية الصناعية الوطنية، ضمن الرؤية الملكية الهادفة، عبر تنزيل مسلسل الجهوية المتقدمة، إلى تنمية ترابية منصفة، متوازنة، مندمجة وملائمة لخصوصيات كل جهة. وترمي إلى جعل الجهة قطبا اقتصاديا قادرا على خلق الشغل وتثمين مواردها ودعم قطاعاتها المنتجة لضمان تنمية مندمجة في خدمة المواطن.

ويقوم مخطط التسريع الاقتصادي على المنجزات الهائلة والمشاريع المهيكلة الجارية، للشروع في تنزيله على المستوى الجهوي وتمكين الجهات، كل حسب خصوصياتها، من استقطاب الأنشطة المنتجة وخلق فرص الشغل والثروة قريبا من المواطنين.

وكان وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات ، عزيز أخنوش، قد أكد ، أن القدرة على خلق مناصب شغل مستدامة اصبح يشكل معيارا أساسيا لتقييم مدى فعالية ونجاح الاستراتيجيات والسياسات العمومية. مبرزا أن المغرب يضع قطاع التشغل من بين الرهانات الكبرى التي يعمل جاهدا لربحها.

و أوضح في كلمة افتتح بها اشغال الملتقى الجهوي للتشغيل والتكوين لجهة سوس ماسة ، أن جلالة الملك محمد السادس ما فتئ يولي عناية خاصة لقطاع التشغيل على الصعيد الوطني ، مستشهدا في هذا الإطار بعدد من الخطب الملكية السامية خاصة منها خطاب ذكرى ثورة الملك والشعب لسنة 2018، والخطاب الذي ألقاه جلالته أمام البرلمان في شهر أكتوبر من السنة نفسها.

وشدد، على أن القضاء على البطالة وخلق مزيد من فرص للتشغيل يستوجب العمل على توفير مجموعة من الشروط من ضمنها على الخصوص ربط التشغيل بمنظومة التربية والتكوين، والعمل على الرفع من نسبة النمو ، وتعزيز التكوين المهني، وتشجيع الاستثمار، والرفع من كفاءات الموارد البشرية، ونشر روح المقاولة ، وتبسيط آليات خلق المقاولات، ومراجعة بعض المسارات التكوينية… مما سيسمح بخلق مزيد من فرص الشغل المنتج

وسبق، وأن أعلن المدير الجهوي لمكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل، مبارك بوفوسي، أن مخطط التسريع الصناعي لجهة سوس ماسة سيوفر 19 ألف منصب شغل لشباب وشابات الجهة، وأن مرحلة تشخيص الحاجيات المطلوبة من التكوينات بلغت لحد الآن حوالي 90 في المائة، فيما بلغ معدل التنفيذ 80 في المائة، برسم سنة 2018.وتتوزع فرص الشغل المذكورة بين قطاع السيارات (10 آلاف منصب شغل)، والقطاع البحري (1000 منصب)، والجلد ( 2000 منصب)، والبلاستيك (1500 منصب)، ومواد البناء (2500 منصب)، والنظم الإيكولوجية، ترحيل الخدمات (1500 وظيفة)، ثم قطاع الصناعات الكيميائية (500 منصب شغل).وفي السياق ذاته، أوضح بوفوسي، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن المديرية الجهوية للمكتب عقدت سلسلة من اللقاءات مع الجمعيات المهنية من أجل تحقيق جملة من الأهداف، من ضمنها إدماج المهنيين في تنزيل خارطة الطريق المعتمدة في هذا الإطار من طرف المؤسسة، وذلك عبر الرقي بمستوى وجودة الدورات التدريبية لفائدة المستفيدين، وتنزيل مقاربة التدبير المشترك لأنشطة المكتب عبر إشراك المهنيين على صعيد جهة سوس ماسة، وغيرها من المبادرات الأخرى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.