أخبار وطنية، الرئيسية

جمعية محاربة السيدا تنظم بأكادير ورشة تحسيسية حول السيدا وحقوق الإنسان بعلاقة مع الأشخاص المتعايشين مع الفيروس

 

إحياء لليوم العالمي للمرأة، تنظم جمعية محاربة السيدا بتنسيق وبشراكة مع المجلس الوطني لحقوق الإنسان ورشة تحسيسية حول السيدا وحقوق الإنسان بعلاقة بالأشخاص المتعايشين مع فيروس السيدا والفئات الأكثر عرضة للإصابة بهذا الداء، وخاصة النساء في وضعية صعبة، واللائي من بينهن ممتهنات الجنس، وذلك يوم السبت 9 مارس الجاري على الساعة الثالثة بعد الزوال بفندق تيمولاي بأكادير.

وتتميز هذه الورشة بمشاركة مجموعة من القاضيات ووكيلات الملك وضابطات الشرطة القضائية، و بعض المنتخبين وبرلمانيين، أطر وزارة الصحة، أطر من المندوبية العامة للسجون، بالإضافة لفعاليات المجتمع المدني، محاميات وحقوقيات، ومن اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان.

وبحسب جدول أعمال الورشة، ينتظر أن تفتتح الجلسة الافتتاحية بكلمة رئيس جمعية محاربة السيدا فرع أكادير الدكتور عبد اللطيف التباري. تليها كلمة المكتب الوطني لجمعية محاربة السيدا في شخص الكاتبة العامة للجمعية الأستاذة سناء بلعباس. لتختتم الجلسة بمداخلة افتتاحية للأستاذ محمد الصبار الأمين العام للمجلس الوطني لحقوق الإنسان، ثم كلمة السيد نقيب هيئة المحامين بأكادير.

و تتضمن الحصة الأولى عدداً من المحاضرات والعروض التقديمية تشمل:

الوضعية الوبائية في العالم في المغرب ومعطيات علمية حول فيروس فقدان المناعة البشري المكتسب/ السيدا/ الدكتور عبد اللطيف التباري.
تعريف لمفهوم الوقاية المركبة “نموذج الوقاية البيو طبية ما قبل التعرض للإصابة عند النساء في وضعية الهشاشة والأكثر عرضة، للإصابة بفيروس السيدا الدكتورة هند سطي.

تقديم المخطط الاستراتيجي لداء فقدان المناعة المكتسي/ السيدا وحقوق الإنسان الدكتورة مريا عمار مسؤولة عن تتبع السياسات العمومية في المجلس الوطني لحقوق الإنسان.

الوصم والتمييز تجاه المتعايشين مع السيدا والفئات المفتاحية وخاصة الأشخاص المتعاطين للمخدرات، مولاي أحمد الدريدي المسؤول عن الترافع وحقوق الإنسان.

وتناقش ورشة العمل الثانية المحاور التالية:

العمل مع الفئات المفتاحية والعلاقة بالقانون وإشكالات التحليلة الخاصة بالسيدا عند نساء يافعات في وضعية صعبة، الدكتورة زهرة عزة، منسقة برنامج جمعية محاربة السيدا للوقاية عن قرب لدى النساء في وضعية صعبة المنتميات للفئات الأكثر عرضة للإصابة بالسيدا.

النضال ضد التمييز الذي يطال الفئات الأكثر عرضة للإصابة بالسيدا حق دستوري، الأستاذ مصطفى المانوزي محامي وفاعل حقوقي ورئيس المركز المغربي للديمقراطية والأمن.

مداخلة ستتمحور حول القضايا التي تابعها فرع جمعية محاربة السيدا في مجال الخروقات التي طالت بعض الأشخاص المتعايشين مع فيروس السيدا والفئات الأكثر عرضة للإصابة بالسيدا.

الوقاية من الحمل الغير مرغوب فيه عند نساء يافعات في وضعية صعبة، الدكتورة اعتماد مقتنع طبيبة اختصاصية في أمراض النساء، رئيسة قسم الولادة بمستشفى سيدي عثمان وعضو الائتلاف المغربي للصحة الجنسية.

توصيات من أجل مراجعة البيئة القانونية والتنظيمية المتعلقة بفيروس فقدان المناعة البشري المكتسب /السيدا وحقوق الإنسان.

بيان توافق آراء الخبراء بشأن المعارف العلمية المتصلة بفيروس نقص المناعة البشرية في سياق القانون الجنائي مولاي أحمد الدريدي المسؤول عن الترافع وحقوق الإنسان بجمعية محاربة السيدا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تعليقات الزوار

  • ج .اكدان
    منذ سنتين

    سلام الله عليكم... اريد منكم عنوان هده الجمعية للتواصل وشكرا...