أخبار وطنيةالرئيسية

وكيل الملك يضع عنصرين من الدرك تحت الحراسة النظرية والبحث جاري على دركي ثالث والسبب “العربدة” ومطالبتهم بحضور الوكيل العام والجنرال حرمو

أمر  وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بمدينة برشيد،  يوم أمس عناصر المركز القضائي بسرية برشيد، بوضع عنصرين من الدرك الملكي يعملان بثكنة النواصر تحت تدابير الحراسة النظرية، على خلفية قضية سكر وعربدة بالقرب من الشريط الساحلي بجماعة السوالم الطريفية فيما البحث جاري عن دركي خر .

وتعود تفاصيل الواقعة حسب موقع “كود”، حينما أشعرت عناصر المركز الترابي بسوالم الطريفية التابع لسرية درك برشيد، ببلاغ مفاده ان دركي يعربد في الشارع ويحمل اثار ضرب بمنطقة قريبة من شاطئ سيدي رحال ،الامر الذي جعل عناصر الدرك بمركز السوالم طريفية تنتقل الى مكان البلاغ ،حيث وجد افراد الدورية الدركي في حالة سكر طافح ويحمل اثار ضرب، مضيفة ان بعد استفساره صرح لعناصر الضابطة القضائية انه كان في ليلة حمراء رفقة دركيين اخرين يشتغلون بثكنة الدرك بالنواصر ،وبعد ذلك وقع شجار بينهم و بين احد الاشخاص ،حيث عرف المكان حالة من العربدة والفوضى .ولم يمتثل الدركي لعناصر الدرك وطلب منهم حضور الوكيل العام والجنرال حرمو.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى