أخبار وطنيةالرئيسية

لأول مرة في المغرب..مئات النشطاء الأمازيغ يهنؤون رئيس الحكومة المغربية الأمازيغي عزيز أخنوش

لأول مرة في تاريخ الحكومات المغربية، بعث مئات النشطاء الأمازيغ برسالة تهنئة إلى رئيس الحكومة المعين عزيز أخنوش، بمناسبة فوز حزبه التجمع الوطني للأحرار بالمرتبة الأولى في الانتخابات التشريعية والجهوية والجماعية و على تعيينه رئيسا للحكومة.

الموقعون على رسالة التهنئة، نوهوا بالمكانة التي أولاها حزب التجمع الوطني للأحرار في برنامجه الانتخابي لتفعيل الطابع الرسمي للأمازيغية، معبرين عن أملهم في تحقيقه، معلنين دعمهم لكل المبادرات والإجراءات الرامية إلى التفعيل المؤسساتي لهذا الالتزام خلال ترؤس أخنوش للحكومة الجديدة.

رسالة التهنئة التي وقعها 140 فاعلة وفاعلا أمازيغيا، بينهم عشرات الرائدات والرواد الأوائل وقيادات الجيل الثاني والثالي من كل جهات المملكة، جاءت بمبادرة من مجموعة من الفعاليات في الحركة الثقافية الأمازيغية،

وبدأت المبادرة بتشكيل لجنة مكونة من الفاعلين لحسن كاحمو، ورشيد الحاحي، ومليكة بوطالب، ومحمد حنداين، ومحمد أكوناظ ولحسن ناشف، والتي تولت فتح نقاش حول تحديات المرحلة القادمة مع الفعاليات الأمازيغية من كل جهات ومناطق المغرب ومن مختلف الأجيال من فاعلين مدنيين وباحثين وفنانين وأطر.

جدير بالذكر أن حزب التجمع الوطني للأحرار، الذي يرأسه عزب أخنوش، التزم في برنامجه الانتخابي إحداث صندوق لمواكبة تفعيل الطابع الرسمي للأمازيغية من أجل إدماجها في جميع مناحي الحياة العامة.

واقترح الحزب أن يتم تمويل هذا الصندوق من ميزانية الدولة، متعهدا بأن تصل موارده إلى 1 مليار درهم ابتداء من سنة 2025، وسيمول هذا الصندوق إدماج الأمازيغية في مجالات التعليم والتشريع والعمل البرلماني والمعلومات والتواصل والإبداع واستعمالها في الإدارة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى