أخبار وطنية

بالصور:نساء بلباسهن الأمازيغي يتزعمن حراك سوس بالعاصمة الرباط للمطالبة بوقف اعتداءات الرحل ويتوعدن المسؤولين بمسيرة حاشدة بأكادير بعد عيد الأضحى

صباح أكادير:

تظاهر المئات من المتظاهرين تحت لواء التنسيقية “أكال” للدفاع عن حق الساكنة والثروة ،اليوم الأحد 17 فبراير الجاري بالعاصمة الرباط ، احتجاجا على اعتداءات الرعاة الرحل المتكررة، وتوغلهم بالمناطق الجبلية والسهلية، إضافة إلى تعنتهم واختيارهم لأساليب العنف والمواجهة مع الساكنة.

و تميزت المسيرة، بحضور نساء سوس بلباسهن الأمازيغي في الصفوف الأمامية للمسيرة لمطالبة الدولة بالتدخل ورفع الضرر عنهم وتوفير الحماية لهم.

ورفع المتظاهرون شعارات قوية تطالب بإسقاط قانون المراعي 113.13 وبوقف ما سموه بسياسة استنزاف الأراضي وتهميش السكان الأصليين. ووضع حد الترامي على أراضي الأهالي من مناطق سوس ماسة والصويرة وغيرها.

وشارك في المسيرة، التي تعد الثالثة من نوعها بعد المسيرة الأولى أمام البرلمان، والمسيرة الثانية بالبيضاء جمعيات أمازيغية ،إلى جانب الوفود القادمة من جهة سوس ماسة من مختلف الأعمار والفئات الاجتماعية. مؤكدين أن الوعود التي تلقوها بعد مسيرة الدار البيضاء قبل 3 أشهر ما زالت حبرا على ورق أمام صمت المسؤولين.

وأمام هذا التجاهل، توعد المحتجون المسؤولين على الملف بتنظيم مسيرة حاشدة بأكادير مباشرة بعد الاحتفال بعيد الأضحى المبارك.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى