مجتمع

بالصور:حملة التعاطف الكبيرة بأكادير تنقذ حياة الطفلة “غزلان” وتقودها إلى تركيا للعلاج من السرطان

ـ صباح أكادير

أعلنت جمعية “سند الأجيال أكادير”، أن الطفلة غزلان المصابة بداء السرطان، قد وصلت إلى تركيا قبل يومين، رفقة عائلتها وبعض ممثلي الجمعية، من أجل عرض حالتها المستعصية على أطباء من مختلف التخصصات، قصد إخضاعها للعلاج بأحد مستشفيات إسطنبول، وذلك بعض حملة تعاطف وتضامن كبيرة معها، خصوصا عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وكانت جمعية “سند الأجيال أكادير”، قد واكبت حالة الطفلة غزلان، المنحدرة من جبال حاحا بالصويرة، والمصابة بورم سرطاني ناتج عن التواء عرق في الوجه، حيث واكبتها في رحلتها العلاجية بالمستشفى الجهوي الحسن الثاني بأكادير، قبل أن تقوم بالتنسيق مع جمعية فرنسية وعدد من أفراد الجالية المغربية المقيمة بالخارج، قصد تقسيم المهام ومساندة الطفلة غزلان إلى حين أن تنعم بالشفاء الكامل، خصوصا وأن أسرة الطفلة تعيش وضعية اجتماعية صعبة، حيث أسفرت عملية المواكبة هذه على التعريف بحالة “غزلان” على نطاق واسع.

 

وحسب إفادات الجمعية المذكورة، فقد تم عرض الطفلة غزلان، أمس الخميس، على ثلاثة أطباء بمستشفى “ACIBADEM” بالعاصمة اسطنبول، في تخصصات الأورام والقلب والأوعية الدموية، بالإضافة إلى تخصص طب الأطفال.

ومن المنتظر حسب التشخيص الأولي للطفلة غزلان إجراء عملية جراحية صعبة ودقيقة تستغرق تقريبا 5 ساعات داخل غرفة العمليات نهاية الأسبوع المقبل، بعد استقرار حالة الطفلة غزلان التي تعاني من نزلة برد والزكام، إذ تم أخد عينات من دمها قصد التحليلات الطبية الخاصة بالعملية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى