أكادير والجهةالرئيسيةسياسةمجتمع

المجلس الجماعي للدراركة يعزز أسطوله بأول سيارة لنقل الأموات ويضعها رهن إشارة الساكنة بالمجان.

علال علي.

في إطار تعزيز وتجويد العرض الصحي بالجماعة قام المجلس الجماعي للدراركة بقيادة مولاي محمد المسعودي بوضع سيارة نقل الاموات رهن إشارة الساكنة بالمجان وتأتي هاته المبادرة كثمرة عمل ومجهود جبار للمجلس الجديد لبلوغ واقع اجتماعي “أكثر إيجابية” على الفئات التي تعاني من مظاهر الإقصاء الاجتماعي والهشاشة حيت ستسهل كتيرا الإجراءات المسطرية التي تعاني منها ساكنة الجماعة لنقل جثامين ذويها من جماعات بعيدة لدفنها بجماعة الدراركة.

سيارة نقل الأموات هاته ستساهم بشكل كبير في تقديم المساعدة للعديد من الأسر وخاصة الفقيرة منها التي كانت تضطر لاستئجار سيارات تابع لشركات خاصة لنقل جثامين ذويها .

وكذا للتخفيف من تكاليف نقل الأموات من طرف الشركات الخاصة التي تحظى بهذا الامتياز خارج تراب جماعة الدراركة .

الشيئ الذي كان يؤرق مسؤولي جماعة الدراركة ، على اعتبار أن شريحة عريضة من المواطنين بمنطقة السهل والجبل غير قادرة على دفع تلك التكاليف خاصة عندما يكون نقل جثمان أحد ذويها من جماعات بعيدة.

كما أن استعمال هذه السيارة سيكون بالمجان حسب تصريح السيد بلعظيم عبد الله نائب رئيس الجماعة، بحيث لن تكون أسر الفقيد/ة مضطرة لدفع أي تكاليف إضافية .

وكان عموم مواطني جماعة الدراركة يعانون من عدم توفر الجماعة على أي سيارة لنقل الأموات خصوصا أمام شساعة جغرافية الجماعة والتي يحتل فيها الجبل حصة الأسد وما تعرفه من وعورة ل التضاريس.

واستحسن سكان جماعة الدراركة هذه المبادرة التي من شأنها سد العجز و تخفيف العبء في هذا المجال وخاصة لدى عموم ساكنة الجماعة خاصة المتواجدة بالمجال الجبلي التي تعرف اكراهات ووعورة التضاريس لتقديم الخدمة .

جدير بالذكر أن سيارة نقل الأموات هده كانت سابقا سيارة لنقل الإسعاف و تم اعادة اصلاحها وتحويلها لسيارة لنقل الأموات .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى