أكادير والجهةالرئيسية

البيجيدي يفقد كل شيء بإنزكان أيت ملول..هل ستظهر معطيات مسكوت عنها؟؟

 

شكلت نتائج انتخابات 8 شتنبر تراجعا مدويا لحزب العدالة والتنمية وفقدانه لمقاعد مهمة على المستوى الوطني من 125 مقعداً برلمانياً تقلد على إثرها حزب البيجيدي رأس الحكومة المغربية سنة 2016، إلى 12 مقعداً، أقرب لليتم منه إلى التمثيل السياسي أحرزوها من انتخابات الأربعاء، وهو العنوان الرئيسي لليلة سوداء عاشها الحزب، وهو يطالع كل قلاعه السياسية تتهاوى تباعاً في قبضة الخصوم.

وبعمالة إنزكان أيت ملول على غرار باقي المدن المغربية، كانت نتائج انتخابات عمالة انزكان ايت ملول وبالا على هذا التنظيم الذي فقد 6 جماعات من أصل 6 وثلاثة مقاعد برلمانية من أصل 3 .

وبهاته النتائج لن يستطيع أن يعود كذلك للمجلس الاقليمي لعمالة إنزكان أيت ملول التي كانت معقلا للتيار السياسي الاسلامي والتي بوأت التنظيم المرتبة الاولى خلال الانتخابات لسنة 2016 بنسبة 64% من الأصوات المعبر عنها متجاوزا النسبة التي حققها الأمين العام الحزب سابقا بعمالة سلا والتي لم تعطيه سوى 54%من الأصوات.

و لم يستطع الإخوان ، استيعاب وقع الهزيمة النكراء التي تكبدوها في انتخابات المجالس الجماعية والتشريعية على مستوى إنزكان، يوم أمس الأربعاء، فتعددت ردود الأفعال وسط قادة هذا التنظيم وفي انتظار تطورات الوضع بعد الاستقالة الجماعية للامانة العامة يمكن أن تظهر معطيات مسكوت عنها عبر بشأنها أكثر من فاعل داخل مؤسسات الحزب وطنيا وجهويا ومحليا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى