سياسة

المالوكي للطاوجني: “نحن لك بالمرصاد”..

ـ صباح أكادير

استمرارا لمسلسل الأخذ والرد بين رئيس لمجلس البلدي لأكادير، صالح المالوكي، والصحفي محمد رضا الطاوجني، الذي تفجر على خلفية إغلاق موقع اكادير أوفلا في وجه السيارات والدراجات النارية، نشر المالوكي تدوينة على صفحته بموقع لتواصل الاجتماعي، “فايسبوك”، يتهم فيها الإعلامي الطاوجني بالكذب وخدمة “أجندة خاصة”، متوعدا إياه: “نحن لك بالمرصاد ياطواجني.. الحق إذا كان حقا نقبله من الجميع، والكذب والافتراء نفضحه مهما كان صاحبه”.

وعن الاتهامات التي كان قد وجهها الطاوجني، في شريط فيديو، عن كون المالوكي يحصل على مليون سنتيم عن كل يوم في السفر للخارج، قال المالوكي إن هذا كذب وافتراء، لا من الوجهة القانونية ولا من الوجهة الواقعية.

وأضاف المالوكي في تدوينته: “أقول للطواجني أن أسيادك من مدبري المجلس اليوم هم أحرص الناس على المال العام، والعارفون الموضوعيون يعرفون ذلك”، متحديا إياه بنشر اللوائح التي تبين أن رئيس المجلس يتقاضى مليون سنتيم عن كل يوم سفر.

واستطرد المالوكي أن “للمبادرة بقية وسنتبع الكذاب حتى لفم الدار”، موضحا أن مقابر المسلمين، التي تحدث عنها الطاوجني،  يحكم عليها سكان أكادير الذي يعرفون كيف كانت في الماضي و كيف أصبحت اليوم في عهدنا، أما فوضى المرابد و الملك العمومي فـ “الجماعة تقوم بما عليها وعلى الآخرين أن يقوموا بما عليهم”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى