أخبار وطنيةالرئيسية

وزارة الصحة تقود شخصا إلى المحاكمة بسبب مقطع فيديو “مسيء”

ـ صباح أكادير
من المنتظر أن يمثل، اليوم الاثنين، شخص متهم بنشر مقطع فيديو صوره أثناء زيارته لمركز صحي بحي الملاح بمدينة مراكش، أمام المحكمة الابتدائية بذات المدينة.
الفيديو، الذي تم نشره على نطاق واسع في مواقع التواصل الاجتماعي، تم تصويره داخل المركز الصحي للخدمات الأساسية، الذي تم تدشينه بحي الملاح يوم 5 فبراير الجاري، مرفوقا بتعليق صوتي بشأن اختفاء الأدوية التي ظهرت أثناء التدشين، منتقدا غياب الأطر الصحية من المركز المذكور وإغلاق المكاتب في وجه المرتفقين.
ومباشرة بعد انتشار مقطع الفيديو، تقدمت المديرية الجهوية لوزارة الصحة بمراكش، بشكوى لدى المصالح الأمنية، حيث تم فتح تحقيق بشأن الفيديو موضوع الشكوى، من طرف النيابة العامة المختصة، ليتم توقيف المشتكى به ومتابعته في حالة اعتقال، نهاية الأسبوع الماضي.
ويتابع المتهم، وهو من مواليد 1984، بتهم تتعلق بنشر وبث ادعاءات ووقائع كاذبة بقصد المس بمرفق عمومي، والتشهير بموظفيه وإهانتهم، وهي تهم كان المعني قد نفاها كليا، خلال التحقيق معه، مصرحا أن السيدة التي ظهرت في مقطع الفيديو لا تربطه بها أية علاقة، وإنه لم يستقدمها بدافع التصوير، كما جاء في بيان توضيحي لوزارة الصحة.
وكانت الوزارة قد أصدرت بيانا، عقب انتشار الفيديو، نفت فيه ما تضمنه هذا الأخير من “مغالطات وافتراءات تمس بسمعة هذا المركز الصحي الحديث وتبخيس مجهودات العاملين به”، مؤكدة أنها تحتفظ لنفسها بحقها في اللجوء للمساطر القانونية لمتابعة مصور هذا الشريط قضائيا، من أجل الدفاع عن هذه المؤسسات الصحية وكذا العاملين بها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى