أخبار وطنيةالرئيسيةتعليمسياسةمجتمع

ما محل التعليم الخصوصي من شروط وزارة بنموسى الجديدة للتوظيف ؟ مسؤول بالوزارة يوضح

سلط موضوع الشروط الجديدة التي وضعتها وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، أمام المترشحين لاجتياز مباراة توظيف الأطر النظامية للأكاديميات، الضوء على المعايير الواجب توفرها في أساتذة التعليم الخاص، وكيف تحرص الوزارة على التطبيق السليم لهذه الشروط.

قال سليمان القرشي، رئيس قسم التعليم المدرسي الخصوصي بوزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، إن تدبير قطاع أساتذة التعليم الخاص يخضع للإجراءات المنصوص عليها في القانون رقم 06.00 بمثابة النظام الأساسي للتعليم المدرسي الخصوصي، الذي يشترط شهادة الباكالوريا بالنسبة للمدرسين بالتعليم الابتدائي، والإجازة بالنسبة لأساتذة التعليم الثانوي التأهيلي.

وأوضح القرشي، في تصريح لـSNRTnews، أن المدرسات والمدرسين العاملين بالتعليم الخصوصي يخضعون لدورات تكوينية تنظمها المديريات الإقليمية، والأكاديميات الجهوية، في إطار التكوين المستمر، كما يخضعون لعملية التفتيش والمراقبة التربوية، شأنهم في ذلك شأن نظرائهم في التعليم العمومي.

وفي ما يتعلق بالشق القانوني الخاص بمدرسي التعليم الخصوصي، كتحديد الحد الأدنى للأجر، والواجبات والحقوق، أفاد المسؤول التربوي، أنهم يخضعون لما هو منصوص عليه في مدونة الشغل، باعتبارهم أجراء.

وأبرز المتحدث ذاته أن الوزارة تحرص على توفر المدرس على ملف يتم إيداعه لدى المديريات الإقليمية، يتضمن مجموعة من الوثائق، مثل الشهادات الأكاديمية المحصل عليها، ووثيقة حسن السيرة والسلوك، ونسخة من عقد العمل، الذي يحدد العلاقة بين المشغل والمدرس.

وتابع رئيس قسم التعليم المدرسي الخصوصي بوزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة أن الوزارة تحرص على إخضاع جميع المدرسات والمدرسين العاملين بالتعليم الخصوصي، لنوع من المراقبة التربوية والتأطير، من طرف المفتشات والمفتشين على صعيد المقاطعات التربوية، حيث لا يكون هناك تمييز بين مؤسسات التعليم الخاص أو العام.

وتنص المادة 14، من النظام الأساسي للتعليم المدرسي الخصوصي، على انه يشترط في المدرس بمؤسسة التعليم المدرسي الخصوصي أن يكون مغربي الجنسية، وأن لا يقل عمره عن 18 سنة، وأن يثبت بشهادة طبية مصادق عليها من لدن السلطات الطبية المختصة سلامته الصحية والعقلية لمزاولة هذه المهنة.

ويشترط في المدرس بمؤسسة التعليم المدرسي الخصوصي كذلك، أن يكون متمتعا بحقوقه المدنية، وأن يكون متوفرا على المؤهلات التربوية المحددة بنص تنظيمي، ويجوز للأكاديمية أن ترخص وفق الشروط المنصوص عليها في التشريع والتنظيم المعمول بهما لأشخاص غير مغاربة للقيام بمهام التدريس، وفق النظام الأساسي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى