أخبار وطنيةالرئيسية

خبير يبرز أهمية إحداث وزارة للإدماج الاقتصادي والمقاولة الصغرى

قال الطيب أعيس، الخبير الاقتصادي والمالي، إن إحداث وزارة الإدماج الاقتصادي والمقاولة الصغرى والشغل والكفاءات ضمن الهندسة الحكومية الجديدة أمر جد مهم .

وأضاف أعيس، حسب موقع القناة الثانية الذي أورد الخبر اليوم، أنه “أصبح ومن الضروري إدماج هذا النسيج الاقتصادي الصغير بحكم أن المقاولات الصغيرة جدا تشكل جزءا كبيرا من الاقتصاد الوطني المغربي وتشغل اليد العاملة، خاصة فئة الشباب وبالتالي يجب أن  نعطيها قيمتها وأهميتها وأن يتم إدماجها في الاقتصاد الوطني”.

وتابع الخبير الاقتصادي قوله بان “هذه المقاولات الصغيرة جدا تعاني من مجموعة من المشاكل أبرزها مشاكل في التمويل لأنه ليس لديها ضمانات من أجل الاستفادة من القروض البنكية وبالتالي يجب أن نفكر لها في بعض الصيغ التمويلية”.

ويرى أعيس أن هذه المقاولات الصغيرة جدا تعاني أيضا من مشكل “الولوج إلى العقار والأسواق خاصة الطلبات العمومية وهو مايعبق عملها حسب قوله مشددا على ضرورة  إيجاد الصيغ الضرورية لكي نفرض على الإدارات والوزارات للاشتغال مع هذه الشريحة”.

وتطرق الخبير الاقتصادي أيضا إلى إشكالية الضرائب وقال في هذا الصدد”يجب أن تعطى ضرائب تكون في مستوى هذه الشركات الصغيرة جدا “مشيرا إلى أن “القانون الذي يسري على الشركات الكبرى لا يمكن تطبيقه على الشركات الصغيرة جدا”.

وشدد أعيس غلى ضرورة الالتفاف أيضا لهذه الشريحة من حيث ضمان تغطية اجتماعية وصحية لها، وأكد:”مشروع تعميم التغطية الصحية والاجتماعية سيكون جد مهم بالنسبة لهذه الشريحة”، مؤكدا في السياق  ذاته على أن “مواكبة هذه المقاولات تبقى من أهم الركائز لدمجها في الاقتصاد الوطني ولخلق ثروة يتم توزيعها على المستوى الوطني يستفيد منها الجميع”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى