أخبار وطنيةالرئيسية

حوالي سبعة آلاف من المغاربة العالقين بالخارج يستنكرون قرار الحكومة وتجاهل محنتهم

مع استمرار إغلاق المغرب لمجاله الجوي كإجراء احترازي لتأخير وصول المتحور الجديد “أوميكرون” إلى المملكة، لا يزال الآلاف من المغاربة العالقين بالخارج ويستنجدون الحكومة إعادتهم إلى أرض الوطن.

وأورد مصدر إعلامي أن الكثير من العالقين الجدد استغربوا استمرار السلطات المغربية في تجاهل محنتهم، خاصة من كانوا في رحلات أو زيارات لبعض البلدان ولا يتوفرون على أماكن لإقامتهم ولا إمكانيات لتوفير حاجياتهم.

هؤلاء العالقون كانوا ينتظرون منذ الأسبوعين الأولين تحديد رحلات استثنائية لهم، لكنهم لم يحصلوا على أي شيء، قبل أن يفاجؤوا بتمديد فترة الإغلاق مجددا، في غياب أي بوادر انفراج أو حتى شعور بالاهتمام بالأزمة أصلا.

الآلاف عالقون .. ففي تركيا وحدها وفق المصدر ذاته  يتواجد 1200 سائح ، وبلجيكا حوالي 300 ،وفرنسا 900 سائح ، وإسبانيا ما يزيد عن 550 , وحوالي 4000 عالق موزعين على بلدان أوروبية وشرق أوسطية أخرى ، في انتظار أن يتم اتخاذ إجراءات بخصوص ترحيلهم إلى المغرب، علما أن الوزير الناطق باسم الحكومة ردد عدة مرات وعودا برحلات استثنائية وإحصاء العالقين، غير أن وزير الصحة كان له رأي آخر عبر عنه في ندوة صحافية، حيث أشار إلى خطر عودة العالقين حاليا، وهو ما أغضب الكثيرين منهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى