أخبار وطنية، الرئيسية

الحكومة تدخل على خط قضية التوقف عن توزيع قنينات الغاز بالسوق المغربية

في الوقت الذي دعت فيه الجمعية المهنية لمستودعي الغاز السائل بالمغرب كافة مهنيي قطاع الغاز، المنضوين تحت لوائها، إلى الالتزام بقرارها الداعي إلى التوقف عن العمل يومي 29 و30 يونيو الجاري، مشيرة إلى أن هذه المدة قابلة للتمديد.

وتأتي هذه الخطوة، وفق بلاغ صادر عن الهيئة المهنية المذكورة، بسبب الزيادات المهولة والرهيبة التي عرفتها المواد الطاقية بالمغرب مؤخرا، والتي شملت على الخصوص مادة الغازوال، فضلا عن قطع الغيار والعجلات المطاطية ومجموعة من التحملات التي تثقل كاهل الموزع في ظل التقنين الذي يعرفه ثمن الغاز.

وفي هذا الصدد، قال مصطفى بايتاس، الناطق الرسمي باسم الحكومة، إن إضراب موزعي الغاز هو مشكل داخلي بين الموزعين والشركات.

وأضاف بايتاس خلال الندوة الصحفية التي أعقبت المجلس الحكومي، أن الحلول لهذا المشكل تكمن في الفضاء الداخلي بين هذين الطرفين، رغم أن الحكومة واكبت الاجتماعات بين الجانبين.

أحمد نظيف رئيس النقابة الوطنية المهنية للنقالة والموزعين ومستودعي الغاز بالمغرب “كمواطنين مغاربة، نعرف حق المواطنة بامتياز، صحيح نحن مواطنين لكن لا يجب أن تتركنا الحكومة نعاني لوحدنا”.

وجوابا على سؤال “لماذت خرجتم بقرار التوقف عن توزيع الغاز السائل لمدة 48 ساعة في هذه الظرفية، قال المتحدث “سنتوقف عن توزيع الغاز السائل 48 ساعة ستكون قابلة للتمديد، وسنكتفي بالبيع في المستودع، حيث سنفتح مستودعاتنا للعموم، ومن كان محتاجا للغاز يمكنه أن يقتنيه من المستودع مباشرة، فنحن لسنوات نقوم بتوزيع هذه المادة الحيوية والأساسية بالنسبة للمغاربة بالمجان، غير أن الوضع الحالي الذي جعل أسعار البنزين تقفز لمستويات قياسية حتم علينا المطالبة بأجرة التوزيع”، قبل أن يؤكد أحمد نظيف، أن سياق القرار يأتي نتيجة الغلاء الذي يرفعه سوق المحروقات، “لأننا لا نحصل على تعويض مقابل التوزيع الذي نقوم به، الموزعون كانو يقومون بهذا الدور في السابق، لكن مع وصول الغازوال ل17 درهما أصبح الأمر صعبا، فالشركات الأم تستورد الغاز هي من تحصل على تعويضات التوزيع ولسنا نحن” يشير المتحدث.

أحمد نظيف طالب الحكومة بضرورة إيجاد حلول للمشاكل التي تتخبط فيها الشركات والمواطن، “لأنها هي المسؤولة الأولى، وهي لديها مؤسسات تابعة لها قادرة على إيجاد الحل، وهو يعلمون ما يجب أن يقوموا به، لأنهم مسؤولون عن كل كبيرة وصغيرة” يقول المتحدث.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.