أخبار وطنية

قضية التلميذ و مدير الثانوية” “طالبه بإحضار ولي أمره فشق له رأسه بحجرة كبيرة

صباح أكادير:

قام أحد التلاميذ بثانوية ابن خلدون بالمحمدية،الواقعة بمنطقة العاليا، يوم الاثنين الماضي، بالاعتداء على مدير المؤسسة، متسببا له في جروح بليغة على مستوى الرأس أسقطته مغشيا عليه.

وكشفت صحيفة “الأحداث المغربية”، في عددها ليوم الخميس، أن مدير المؤسسة طالب أحد التلاميذ البالغ من العمر 19 سنة، بضرورة إحضار ولي أمره إلى المؤسسة، ليستفسره عن غيابه المتكرر عن دروسه، خاصة أنه وجه إليه عددا من التنبيهات دون جدوى، لكن التلميذ كان له راي آخر، إذ ترصد له إلى حين خروجه في المساء، ليقذفه بحجارة أصابته على مستوى الرأس بجروح متفاوتة الخطورة، عجّلت بنقله على متن سيارة إسعاف نحو المستشفى، حيث سلمت له شهادة طبية تثبت مدة العجز في 22 يوما.

وحسب المصدر، فإن التلميذ المذكور سبق أن تم نقله من ثانوية الجولان إلى ثانوية ابن خلدون لنفس السبب، بعد فترة انقطاع نتيجة غيابه المتكرر، لتتقدم أسرته بطلب استعطاف قصد تمكينه من مواصلة دراسته إلى النيابة، وهو ماتمت الموافقة عليه، حيث تم تسجيله بثانوية ابن خلدون التأهيلية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى