أخبار وطنيةالرئيسيةسياسة

تشاد تجدد تاكيدها على هذا الموقف بشأن النزاع الإقليمي حول الصحراء المغربية.

جدد وزير الشؤون الخارجية والتكامل الإفريقي والتشاديين بالخارج شريف محمد زين التأكيد، اليوم الجمعة بالرباط، على موقف بلاده بخصوص سمو دور الأمم المتحدة في تسوية النزاع الإقليمي حول الصحراء المغربية.

وأوضح رئيس الدبلوماسية التشادية، خلال ندوة صحافية عقب مباحثاته مع وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج ناصر بوريطة، أن بلاده دعت المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة إلى الصحراء، ستافان دي ميستورا، إلى “إعادة إحياء مسلسل المحادثات طبقا لروح قرار مجلس الأمن ذي الصلة 2602 “.

من جهته، أشاد بوريطة بجمهورية تشاد لموقفها البناء بشأن قضية الصحراء المغربية ، مذكرا بأن هذه الدولة الإفريقية كانت قد سحبت اعترافها بالجمهورية الوهمية سنة 2006.

كما أبرز دعم تشاد للمقاربة البناءة التي تبناها الاتحاد الإفريقي إزاء هذا النزاع الإقليمي المفتعل

وأشار بوريطة ، من جهة أخرى، إلى أن مباحثاته مع نظيره التشادي شكلت أيضا مناسبة لتنسيق المواقف ووجهات نظر البلدين بشأن عدد من القضايا المتعلقة بإفريقيا الغربية، ومنطقة الساحل، وتجمع دول الساحل والصحراء ، وذلك بهدف تفعيل هيئاته لتضطلع بدورها كاملا في مجال السلم والاستقرار في البلدان الأعضاء.

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى