أخبار وطنية، الرئيسية، رياضة

الصحافيين المغاربة التسعة يعودون إلى تونس في انتظار عودتهم للمغرب بعد منعهم من دخول الجزائر

حلت البعثة الإعلامية المغربية، التي كانت مرافقة للوفد الرياضي المشارك في النسخة الـ19 من ألعاب البحر الأبيض المتوسط، صباح اليوم الجمعة إلى تونس، بعدما رفضت السلطات الجزائرية اعتمادهم.

وتوجهت البعثة بعد حلولها بالعاصمة التونسية إلى فندق في انتظار العودة إلى المغرب.

وأمضت البعثة الإعلامية المغربية إلى وهران، التي كانت تعول على تغطية الألعاب المتوسطية في الفترة ما بين 25 يونيو إلى 06 يوليوز 2022، ليلة أول أمس الأربعاء بالمطار.

وينتظر أن تعود البعثة الإعلامية إلي المغرب عبر تونس.

وقد أصيب أحد أفراد البعثة الإعلامية المغربية التسعة بمشاكل صحية استدعت تدخلا طبيا.

وأفادت مصادر مغربية بوهران أن القنصلية المغربية تحركت في وجهات متعددة لغرض تسهيل دخول البعثة الإعلامية المغربية إلى التراب الجزائري، غير أن الجهة المنظمة لم تفتح الباب للتواصل، فيما لم تقدم السلطات الجزائرية مبررات مقبولة ومعقولة لرفض الدخول.

ونددت العديد من  الهيئات بما أقدت عليه السلطات الجزائرية في حق الصحافيين المغاربة، وجاء التنديد والشجب بشكل خاص من الرابطة المغربية للصحافيين الرياضيين والجمعية المغربية للصحافة الرياضية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.