حوادث

شوارع تيزينت تحت رحمة عصابة من الملثمين على متن دراجات نارية تستهدف النساء

ـ صباح أكادير

عاشت شوارع مدينة تيزينت، خلال الأيام القليلة الماضية، تحت رحمة عصابة من الملثمين تجوب شوارع المدينة بدراجاتها النارية، وتستهدف على الخصوص الفتيات والنساء بالسرقة تحت تهديد السلاح الأبيض.

مصادر محلية أكدت تعرض شابة، في العشرينيات من عمرها، ليلة الثلاثاء لاعتداء من طرف عصابة مكونة من شخصين ملثمين، كانا على متن دراجة نارية، اعترضا سبيلها على مستوى حي المسيرة وسط مدينة تيزنيت، وألحقا بها جروحا ورضوضا باستعمال سلاح أبيض عبارة عن سيف من الحجم الكبير، قبل أن يقوما بسرقة هاتفها النقال ويلوذا بالفرار.

نفس المصادر، أضافت أن حوادث مماثلة تكررت مع مجموعة من الضحايا، أغلبهم من الفتيات والنساء، حيث قام نفس اأشخاص الملثمين بالاعتداء عليهن وسلبهن ما بحوزتهن من نقود وأغراض، بالقوة وتحت التهديد بالسلاح، وباستعمال نفس الدراجة النارية.

كما كان من بين ضحايا هذه العصابة، التي وصفت بالخطيرة، فتاة أخرى تعرضت للاعتداء وسرقة هاتفها النقال بالعنف بساحة الاستقبال بمدخل المدينة.
وتطالب عدة أصوات مدنية، بمدينة تيزينت، بفتح تحقيق عاجل في هذه الاعتداءات الخطيرة، وإلقاء القبض على هذين المجرمين اللذين زرعا الرعب في أوساط الساكنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.