أخبار وطنية

يهم تلاميذ البكالوريا:وزارة أمزازي تتّجه نحو إعادة النظر في نظام الامتحانات

صباح أكادير:

شدد سعيد أمزازي وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، على ضرورة إعادة النظر في نظام امتحانات البكالوريا من خلال تقليص عدد المسالك ومراجعة نظام المراقبة المستمرة في أقرب الآجال، مقترحا العمل على تبني استراتيجية رقمية جديدة تقوم على إدماج تكنولوجيا المعلومات في المنهاج الدراسي وتقليص الفوارق المجالية في استعمال هذه التكنولوجيا

وركز أمزازي خلال ترؤسه أمس بالرباط، لقاء تنسيقيا حضره الكاتب العام لقطاع التربية الوطنية والمفتشان العامان للوزارة ومديرات ومديرو الإدارة المركزية ومديرة ومديرو الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين ومديرو المراكز الجهوية لمهن التربية والتكوين وبعض رؤساء وأطر مصالح الوزارة. (ركز) على أهمية إرساء آلية إلكترونية للتتبع الدقيق لهذه المشاريع من خلال اعتماد نظام “رائد” كآلية من آليات الحكامة الجيدة القائمة على نجاعة تدبير زمن الإنجاز ويمكن من توفير معطيات ومؤشرات حول وضعية الإنجاز على المستوى الوطني في تفاصيلها التقنية الضرورية.

ويندرج تنظيم هذا اللقاء، في سياق تتبع المشاريع والتدابير موضوع برنامج العمل الملتزم به أمام جلالة الملك محمد السادس يوم 17 شتنبر 2019، وذلك من أجل الرفع من فعالية ونجاعة تنزيل مختلف التدابير المتعلقة بهذا البرنامج.

وشدد الوزير، في كلمة ألقاها بهذه المناسبة، على أهمية إرساء آلية إلكترونية للتتبع الدقيق لهذه المشاريع من خلال اعتماد نظام “رائد” كآلية من آليات الحكامة الجيدة القائمة على نجاعة تدبير زمن الإنجاز ويمكن من توفير معطيات ومؤشرات حول وضعية الإنجاز على المستوى الوطني في تفاصيلها التقنية الضرورية.

واعتبر الوزير، أن الارتقاء بجودة المنظومة التعليمية رهين بتعزيز دور المراكز الجهوية لمهن التربية والتكوين لتضطلع بالدور المحوري فيما يتعلق بالبحث التربوي والتكوين الأساس والمستمر في هذه المجالات لتعزيز قدرات المكونين، داعيا إلى التلاحم المستمر والقوي بين هذه المراكز والأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين لتحقيق الجودة وكسب رهان الإصلاح التربوي المنشود.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى