أخبار وطنيةالرئيسية

هولندا تستعين بالجيش لتأمين محاكمة العقل المدبر لجريمة لاكريم”

تدرس السلطات الهولندية، إمكانية نشر الجيش أمام المحكمة عوض الشرطة، وذلك لتأمين محيط البناية خلال محاكمة زعيم عصابة “ملائكة الموت” رضوان التاغي العقل المدبر لجريمة لاكريم بمراكش، و ستة عشر متهما آخرا.

وذكرت مصادر إعلامية، أن السلطات الهولندية خصصت 700 ضابط شرطة لتأمين عملية نقل رضوان التاغي وعصابته من السجن إلى المحكمة، كما يعملون أيضا على حماية القضاة والمدعين العامين والشهود والمصرحين والمحامين.

وشكل هذا الملف، ضغطا كبيرا على الشرطة الهولندية التي تعاني خصاصا في موظفيها، الأمر الذي جعل مجلس الوزراء يدرس إمكانية الاستعانة بالجيش لسد هذا النقص الذي بإمكانه أن يؤثر على محاكمة التاغي وعصابته نظير العناصر الإجرامية الخطيرة التابعة لهذه الأخيرة والتي تستعين بالأسلحة النارية والقنابل اليدوية لتنفيذ عملياتها.

وقالت مسؤول حكومي في تصريح لجريدة “دي يليغراف”، إن الحكومة تعمل حقا على توسيع قاعدة الحماية خلال جميع أطوار محاكمة التاغي، مؤكدا أن لدى الجيش الهولندي حوالي 4000 فرد على أهبة الاستعداد للمشاركة في العملية ولاكتمال ذلك يتم تدريبهم حاليا للقيام بمهام الشرطة.

وبالاضافة إلى التاغي، تستعد السلطات الكولومبية تستعد لتسليم سعيد رزوقي، اليد اليمني لزعيم عصابات المخدرات رضوان التاغي، لنظيرتها الهولندية، وذلك في إطار علاقة التعاون الأمني التي تجمع البلدين في إطار مكافحة الجريمة المنظمة.

وكشفت وسائل إعلام هولندية، عن توقيع الرئيس الكولومبي على قرار ترحيل سعيد رزوقي وتسليمه للقضاء الهولندي من أجل محاكمته من أجل تهم ثقيلة جدا تتعلق بتهريب المخدرات والكوكايين وارتكاب جرائم قتل وتصفية وسرقات باستعمال الأسلحة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى