أخبار وطنيةالإقتصاد والأعمالالرئيسيةمجتمع

هذا موعد وصول العاملات المغربيات الموسميات لإسبانيا

لن يبدأ العمال الحاصلون على عقد منشأ من المغرب في الوصول إلى حقول الأندلس وتحديدا محافظة هويلبا حتى بداية شهر يناير الجاري، حيث أبلغت الإدارة جمعية أرباب العمل في هويلفا، التي قامت بإجراء مشاورات في ظل عدم وجود أنباء عن تاريخ بدء وصول العاملات الموسميات.

وتقول الإدارة وفق ما نقله موقع “اسبانيا بالعربي” أن سبب التأخير هو إغلاق الحدود المغربية، التي شرعت سلطاتها في تطبيق إغلاق شامل للأراضي المغربية بعد انتشار متحور أوميكرون. هذا الإغلاق تم تمديده حتى 31 ديسمبر.

وتطرقت جمعية المزارعين للغموض بشأن وصول العاملات في المرحلة الأولى على الطاولة في مجلس إدارتها في 9 ديسمبر الجاري، منذ ذلك الحين، على الرغم من أن المشاورات التي أجريت مع الإدارة أشارت إلى الوضع الطبيعي في العملية، لم يتم إبلاغ المنظمة بالتاريخ المحدد أو الطريقة التي سيتم بها وصول العاملات المغربية الموسميات لحقول محافظة هويلبا.

ونظرا للظروف ومع مراعاة المواعيد التي يبدأ فيها وصول العاملات، قدمت جمعية المزارعين في هويلبا استفسارا إلى الإدارة أفاد بأن العاملات الموسميات المغربيات لن يبدأن في الوصول، من حيث المبدأ، حتى بداية شهر يناير المقبل.

علاوة على ذلك، تنغمس الحكومة الاسبانية في مفاوضات تهدف إلى ضمان إجراء عمليات نقل العاملات الموسميات المغربيات في إطار عملية شاملة وليس نقل مجموعات صغيرة بالسفن أو بالطائرة، كما كان الحال حتى الآن.

وقد يعني هذا تحسينا ملحوظا في العملية، حيث لن يكون من الضروري معالجة تصريح في كل مرة تكون هناك حاجة لتنفيذ النقل، مع ما يترتب على ذلك من انتظار وبيروقراطية، ولكن الإجراء سيمتد ليشمل المجموعة بأكملها وإلى كامل وسائل النقل المستخدمة في كل من الرحلة الخارجية والعودة إلى المغرب.

وأبلغت جمعية الفلاحين في هويلبا الاسبانية بالفعل هذه المعلومات لشركائها وتأمل أن يبدأ وصول العاملات المغربيات الموسميات بالفعل في بداية شهر يناير، بالإضافة إلى نجاح مفاوضات الحكومة نظرا للتقدم الذي قد يعنيه كلاهما بالنسبة إلى العمال والقطاع بشكل عام.

 

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى