أخبار وطنيةالرئيسية

نبدة تعريفية عن عزيز اخنوش رئيس الحكومة المعين من طرف الملك محمد السادس

عيّن جلالة الملك محمد السادس عزيز أخنوش رئيسا جديدا للحكومة، بعدما تمكن حزبه التجمع الوطني للأحرار من الفوز في انتخابات الثامن شتنبر الجاري.

أصبح أخنوش هو الرئيس الجديد للحكومة، إذ ينص الفصل الـ47 من الدستور على أن جلالة الملك يعين رئيس الحكومة من الحزب السياسي الذي تصدر انتخابات أعضاء مجلس النواب وعلى أساس نتائجها، والتي بوأت التجمع الوطني للأحرار الصدارة بـ102 مقعدا.

أخنوش، الذي عينه جلالة الملك محمد السادس سنة 2017 وزيرا للفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، هو ابن مدينة تافراوت السوسية حيث ولد فيها سنة 1961.

سنوات في الحكومة

يشغل منصب وزير الفلاحة والصيد البحري منذ سنة 2007، وهو متزوج من سيدة الأعمال سلوى أخنوش وأب لثلاث أبناء.

بعد أعوام من العمل في مجال المال والأعمال، تقلد عدة مناصب حملته إلى عالم السياسة، منذ أن انتخب سنة 2003 رئيسا لجهة سوس ماسة.

في 29 أكتوبر 2016 انتخب أخنوش بالأغلبية رئيسا لحزب التجمع الوطني للأحرار، خلفا لصلاح الذين مزوار، ومعه دخل الحزب في الأغلبية الحكومية.

المسار الدراسي

حصل أخنوش على شهادة عليا في التسيير الإداري من جامعة شيربروك بكندا، وهو في سن الخامسة والعشرين، قبل أن يعود إلى المغرب ليترأس مجموعة “أكوا” القابضة التي أسسها والده منذ عام 1932، وهى شبكة من المؤسسات الاقتصادية الكبرى العاملة في مجال المحروقات والاتصالات والخدمات وغيرها من القطاعات الأخرى.

مسؤوليات مدنية  

وكان أخنوش، العضو بمكتب الاتحاد العام لمقاولات المغرب، عضوا بمجموعة التفكير لدى جلالة المغفور له الحسن الثاني حتى سنة 1999، وبمؤسسة محمد السادس لحماية البيئة، وعضوا متصرفا بمؤسسة محمد السادس لإعادة إدماج السجناء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى