أخبار وطنيةالرئيسية

لقاء أولي بين بنموسى والنقابات التعليمية يعد بتسوية ملفات تعليمية عالقة و ذات بعد اجتماعي في أقرب وقت..التفاصيل

عقد السيد شكيب بنموسى، وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي لقاء أوليا مع النقابات التعليمية الأكثر تمثيلية، بعد عصر اليوم الجمعة 25 أكتوبر الجاري، خصص لتدارس المشاكل التي تؤرق الشغيلة واستعراض الملفات التعليمية التي تطالب النقابات بتسويتها في أقرب وقت.
وحسب مصادر نقابية حضرت الاجتماع الأولي، فقد تفهم وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة طبيعة الملفات العالقة، وخاصة ذات الأولوية وذات الطابع الإجتماعي، وأعرب عن استعداده لعقد لقاءات أخرى في المستقبل حيال النقاط المطلبية بعد التعرف على حيثيات كل ملف تربوي على حدة.
وقال عبد الغني الراقي، الكاتب العام للنقابة الوطنية للتعليم، المنضوية تحت لواء الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، قال إن “اللقاء الأولي، الذي انعقد بحضور الكتاب العامين للنقابات التعليمية بشكل فردي، تدارس ملفات الشغيلة التربوية في ظل الاحتقان الذي يعرفه القطاع منذ مدة”.
وأضاف عبد الغني الراقي، في تصريح لبعض المنابر الإعلامية الإلكترونية، أن “النقابة الوطنية للتعليم أطلعت الوزير الجديد على ملفات الشغيلة والتي تبلغ حوالي 25ملف ، وطبيعة الانشغالات التعليمية في اللحظة الراهنة”، موردا أن “النقابة سلمته عرضا مكتوبا يتضمن مقترحاتها بخصوص تجويد خدمات المدرسة العمومية”.

عبد الله اكي/فاعل نقابي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى