أكادير والجهةالرئيسية

عضو من البام بمدينة تيزنيت يستقيل من الحزب احتجاجا على ما أسماه الغدر الذي لحق الراحل بلفقيه

أعلن عضو من حزب الأصالة والمعاصرة بمدينة تزنيت استقالته من الحزب على خلفية وفاة المستشار السابق عبد الوهاب بلفقيه، بسبب ما أسماه “الغدر” الذي تعرض له من طرف قيادة الحزب، بعد سحب التزكية التي كانت قد منحتها له للترشح لرئاسة جهة كلميم وادنون.

ونشر بوتكلا الذي ترشح في الانتخابات الجماعية بمدينة تزينت باسم البام تدوينة على صفحته الخاصة على موقع فايسبوك جاء فيها “أعلن إستقالتي من حزب الأصالة والمعاصرة، تضامنا مع روح الفقيد عبد الوهاب بالفقيه ودالك إتر الغدر اللذي لحقه، من قبل الأمانة العامة للحزب بعد سحب التزكية، ما تعرض له هذاا الزعيم السياسي من الغدر يحتمل أن يقع لأي واحد منا في المستقبل لهدا أعلن إنسحابي في تمثيل هدا الحزب الذي لا يفكر سوى في مصلحته”.

وكان بلفقيه توفي أول أمس الثلاثاء 21 شتنبر الجاري، بعد تعرضه لطلق ناري، وكان قد أعلن قبل أيام من وفاته اعتزال العمل السياسي، مباشرة بعد قيام وهبي بسحب التزكية منه للمنافسة على رئاسة مجلس الجهة، موردا “أتأسف للغدر الذي صدر من جهة وضعت ثقتي فيها”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى