أخبار وطنيةالرئيسية

ضربة موجعة لإسبانيا بعد مباحثات بين المغرب بالبرتغال

يجري المغرب والبرتغال مباحثات لفتح خط بحري جديد سيربط بين ميناء طنجة المتوسط وميناء بورتيماو بالبرتغال.

وأكدت وزارة التجهيز والنقل واللوجستيك والماء، في بلاغ لها في 14 يونيو الجاري، أنها تقوم باتصالات مكثفة مع شركات النقل البحري العاملة على الخطوط البحرية مع أوروبا بقصد تسهيل عودة الجالية المغربية المقيمة بالخارج، وذلك عبر إضافة خطوط جديدة إلى الخطوط التقليدية التي تربط المغرب مع ميناءي “سيت” الفرنسي، و”جنوى” الإيطالي.

وأضاف البلاغ أنه في هذا الإطار، تجري مباحثات مع السلطات البرتغالية بهدف جعل ميناء بورتيماو ميناء للعبور، حيث تبلغ المسافة بين بورتيماو وطنجة 148 ميلاً بحرياً ما يمثل مدة عبور لا تتعدى 9 ساعات، مقابل أكثر من 40 ساعة بين ميناءي طنجة المتوسط وسيت الفرنسي.

وحسب المعطيات المتوفرة فسيكلف سعر التذكرة عبر هذا الخط 450 يورو لعائلة مكونة من 4 أفراد. مدة العبور 3 ساعات و يعتبر اختبار PCR-48H إلزاميًا لغير المحصنين من فيروس كورونا والذين تزيد أعمارهم عن 12 عاما.

 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى