ثقافة وفنون

بالفيديو: الفايسبوك ينقذ حياة “مايسترو إزنزارن” بعد تكفل شخصية معروفة بمصاريف علاجه بالكامل

ساهمت الحملة التي قادها شباب ومحبو فن “تزنزارت”، عبر صفحات الفيسبوك ووسائل الإعلام، (ساهمت) في إنقاذ حياة مصطفى الشاطر، عضو مجموعة إزنزارن عبد الهادي بعد إيصال محنته عقب إصابته على مستوى القلب، إلى وزير الفلاحة عزيز أخنوش، والذي تكفل بمصاريف عمليته الجراحية بالكامل بمدينة مراكش.

هذا ما كشف عنه مصطفى الشاطر، عضو مجموعة إزنزارن عبد الهادي، الذي أكد أن الفايسبوك، لعب دورا مهما في إنقاذ حياته بعد إيصال محنته إلى محبي الفن والفنانين.

 واسترجع الشاطر في حديثه الصحفي، جزءا من المعاناة التي عاشها قبل توجه إلى مراكش، حيث قضى أياما بإحدى المصحات بأكادير، وتأزمت حالته الصحية، وظهرت عليه مضاعفات خطيرة، نتيجة اقتراب قلبه من التوقف تماما عن العمل.

و بعد الحملة الفايسبوكية يقول الشاطر تلقيت اتصالا من شخصية  لا يريد ذكر اسمها، في إشارة إلى عزيز أخنوش، الذي تكفل بمصاريف العملية، حيث تم نقله إلى مصحة بمراكش.

كما توجه الشاطر، بالشكر إلى جميع زملائه في المجموعة الأسطورة إزنزارن، وكل الجمعيات والصفحات الفايسبوكية وساكنة إنزكان، وكل الأصدقاء والفنانين والفنانات الذين ساعدوه ساعدوني على اجتياز المحنة، خاصة وأنني مررت بمرحلة اكتئاب، وبفضل تعاون الجميع، بدأت أسترجع عافيتي، وأطمئن كل عشاق مجموعة إنزنزارن بأنني بخير”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق