أخبار وطنيةالرئيسية

العنف باستعمال الاسلحة البيضاء يتسبب في تاجيل انتخاب رئيس جماعة

أفادت مصادر صحفية من تامنصورت بمراكش، أن جلسة انتخاب رئيس جماعة حربيل شهدت، اليوم الاثنين، مواجهات عنيفة باستعمال الأسلحة البيضاء بين أنصار مرشحين لمنصب الرئيس، موقعة إصابات في الطرفين، فيما أوقفت عناصر الدرك الملكي مجموعة من الأشخاص.

واضطرت السلطة إلى تعليق الجلسة وتأجيلها إلى موعد لاحق، فيما لاتزال الأبحاث جارية عن متورطين آخرين يشتبه في مشاركتهم في المواجهات العنيفة.

وتحولت مشاداة كلامية داخل مقر المركز الاجتماعي والرياضي للقرب بتامنصورت، إلى عراك بالأيدي بينهما، لتتطور الأمور إلى مواجهات عنيفة بين أنصار الطرفين.

ذات المصادر، ذكرت أن الرئيس المنتهية ولايته، إسماعيل البرهومي الذي ترشح في انتخابات 8 شتنبر باسم حزب التجمع الوطني للأحرار، تمكن من تكوين تحالف مع أحزاب أخرى يخوله الظفر بالرئاسة لولاية جديدة، غير أن تطور الأحداث حال دون إكمال عملية الانتخاب.

وذكرت مصادر ذاتها، أن الحادث أسفر عن توقيف شخصين، وتم نقل منتخب إلى قسم المستعجلات بعد إصابته في المواجهات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى