أخبار وطنيةتعليم

اعتقال تلميذ ونقله مصفد اليدين إلى مقر الأمن بسبب هاتف خلوي في امتحانات الباكالوريا وإطلاق سراح برلماني “البيجيدي” الذي ضبط بحوزته ثلاثة هواتف “نقالة”

 

صباح أكادير:

انتقلت عناصر من المصلحة الولائية للشرطة القضائية بأسفي، إلى ثانوية الحسن الثاني بآسفي من أجل  اعتقال تلميذ بمستوى أولى باكالوريا، بعدما حجز أساتذة الحراسة هاتفا نقالا بحوزته خلال اجتيازه امتحانات البكالوريا.

وذكرت مصادر محلية، أن التلميذ (ي.ب)، أن التلميذ تم نقل مصفد اليدين إلى مقر الأمن حيث تم وضعه رهن تدابير الحراسة النظرية بأمر من وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بآسفي، في انتظار تقديمه أمام النيابة العامة المختصة.

يأتي هذا، في الوقت الذي لم يتم اتخاذ أية تدابير قانونية مع البرلماني ‘نور الدين قشيبل’ عن حزب رئيس الحكومة الذي ضبط بحوزته ثلاثة هواتف داخل قاعة الامتحان.

وحسب ما تداولته مصادر إعلامية، فقد أكد مصدر موثوق من وزارة التربية الوطنية صحة ما راج حول ضبط برلماني عن حزب العدالة والتنمية أثناء عملية تفتيش من طرف لجنة المراقبة في إعدادية العرفان في الرباط، وبحوزته 3 هواتف نقالة في الوقت الذي نفى فيه في البداية قبل الشروع في الامتحان توفره على أي هاتف نقال، قبل أن يتم تفتشيه ليتم حجز 3 هواتف وليس هاتفا واحدا وهو ما استدعى اتخاذ الإجراءات القانونية المعمول بها في هذا الإطار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق