حوادث

فرقة مكافحة العصابات تشهر مسدساتها لإنقاذ مواطنين من الذبح على يد مجرم خطير

 

أشهرت عناصر فرقة مكافحة العصابات التابعة لولاية أمن فاس يوم الجمعة أسلحتها الوظيفية دون استعمالها، لتوقيف شخص يبلغ من العمر 24 سنة، من ذوي السوابق القضائية العديدة، وذلك بعدما اعترض سبيل المواطنين وعرض عناصر الشرطة لتهديد جدي وخطير باستعمال السلاح الأبيض.

وكشف بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، أن دورية الشرطة كانت قد تدخلت لتوقيف المشتبه فيه، الذي كان تحت تأثير حالة تخدير متقدمة وقام بتهديد المواطنين باستعمال أسلحة بيضاء بحي واد فاس، قبل أن يعمد لمواجهة عناصر الشرطة بمقاومة عنيفة، اضطر على إثرها موظفان للشرطة لإشهار أسلحتهما الوظيفية بشكل مكن من السيطرة على المشتبه فيه وحجز الأسلحة البيضاء المستعملة من قبله.

وجرى الاحتفاظ بالمشتبه فيه تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضية، وكذا تحديد باقي الأفعال الإجرامية المنسوبة إليه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.