الإقتصاد والأعمال، الرئيسية

تيزينت: أشغال إنجاز قرية الصيد “كريزيم” تشارف على نهايتها.. والمشروع يكلف 14 مليون درهم

ـ صباح أكادير

عبرت تمثيليات مهنية للصيد التقليدي بنقطة التفريغ “كريزيم” الواقعة بأربعاء الساحل بإقليم تزنيت والتابعة للدائرة البحرية لسيدي إفني، عن ارتياحها لتقدم أشغال إنجاز البنايات الأساسية لقرية الصيد، والتي تجاوزت نسبة 90 في المائة.

وتعرف أشغال المشروع تطورا ملموسا، حسب عدة تقارير إعلامية، بعد أن قطعت مجموعة من المراحل، حيث يهدف من تسريع وتيرة الإنجاز تمكين مهنيي الصيد التقليدي من الخدمات الإدارية والبحرية، بشكل يضمن ممارسة مهامهم في ظروف مساعدة على الإنتاج .

وتتمثل المساحة الإجمالية المخصصة لإنجاز المشروع في 6467 متر مربع، خصصت لتنفيذ وحدات مهنية وإدارية، بغية تجهيز وربط قرية الصيد بجل المرافق العمرانية والبحرية، والتي ستوفر 72 منصب شغل قارة ومباشرة، ومناصب أخرى غير مباشرة داخل نقطة التفريغ “كريزيم”.


ويتكون المشروع من إدارة وملحقة إدارية وسوق السمك، إضافة إلى مستودعات خاصة بمهني الصيد التقليدي، ومخازن تابعة لتجار السمك بالمنطقة ومقر خاص بالإنقاذ البحري، إضافة الى تخصيص ورش لإصلاح قوارب الصيد. فيما ستتوفر نقطة التفريغ على مركز محول ومولد كهربائي بالإضافة إلى موزع للوقود وبوابة للحراسة والمراقبة، دون إغفال توفر نقطة التفريغ المجهزة، على مقهى وقاعة للصلاة ومرافق صحية.


وينجز مشروع نقطة تفريغ الأسماك كريزيم، بجماعة أربعاء الساحل، بغلاف مالي قدره 14 مليون درهم، بتمويل من قطاع الصيد البحري التابع لوزارة الفلاحة والصيد البحري، ويعد مشروع “كريزيم” ثالث نقطة لتفريغ منتوج الصيد التقليدي بإقليم تيزنيت بعد نقطتي سيدي بوالفضايل، التي افتتحت سنة 2004، ونقطة أكلو التي افتتحت سنة 2009.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.