الرئيسية، مختلفات

المنتوجات المجالية بجهة سوس ماسة.. بديل واعد لمحاربة الهشاشة بالمناطق النائية

ـ صباح أكادير

تولي جهة سوس ماسة أهمية خاصة لتثمين المنتوجات المجالية، إذ أصبحت هذه الأخيرة تشكل بديلا واعدا للتنمية المحلية وحلا ناجعا لمحاربة الهشاشة والفقر بالمناطق النائية.

وقد انخرط كافة المتدخلين بجهة سوس ماسة في وضع استراتيجية إنتاجية وتسويقية لقطاع المنتوجات المجالية، وذلك منذ إصدار القانون رقم 06-25، المتعلق بالعلامات المميزة لمنشأ وجودة المواد الغذائية والمنتوجات الفلاحية والبحرية، والمنفذ بمقتضى ظهير رقم 56-08-1 الصادر بتاريخ 23 ماي 2008، الذي أحدث الإطار القانوني الضروري الذي يسمح بالاعتراف بها وحمايتها.

ولتطبيق وتفعيل هذه الاستراتيجية، تم وضع برامج خاص بتنمية هذا القطاع بجهة سوس ماسة، يتمثل في تثمين عرض “المنتوجات المحلية”، من خلال تنويع وتطوير الإنتاج وتحسين التسويق، وعبر توطيد وتنمية المعارف الخاصة بالمنتوجات المحلية للتمكن من تنمية القطاع بكيفية مهنية، إضافة إلى تقنين وتنظيم وتشجيع القطاع عبر تحضير إطار ملائم ومحفز في الآن ذاته لمهنيي القطاع.


وتتوفر جهة سوس ماسة، حسب إحصائيات صادرة عن مجلس الجهة، على 564 تعاونية، تضم حوالي 10 آلاف منخرط وتمثل 5 سلاسل إنتاجية و5 مشاريع نموذجية، وتوفر سنويا أكثر من 2.9 مليون يوم عمل.

فبخصوص السلاسل الإنتاجية للمنتوجات المحلية، فتتوزع على سلسلة الأركان، وسلسلة العسل، وسلسلة الزعفران، سلسلة التمور وسلسلة اللوز.


وتمتد سلسلة الأركان على أكثر من 584 هكتارا، وتنتج حوالي 2750 طنا من زيت الأركان، حيث تشتغل بها 173 تعاونية تضم 4669 منخرطا، وتوفر حوالي مليون ونصف يوم عمل.

سلسلة العسل (195 تعاونية، عدد المنخرطين 2316 منخرطا، عدد الخلايا 160 ألف خلية، 950 طنا كمعدل إنتاج سنوي، و695 ألف يوم عمل).


سلسلة الزعفران (تمتد على مساحة 1030 هكتارا، 42 تعاونية، 2100 منخرط، 4 أطنان كمعدل إنتاج، وتوفر حوالي 374 ألف يوم عمل).

سلسلة التمور (تمتد على مساحة 8546 هكتارا، 99 تعاونية، 967 منخرطا، بمعدل إنتاجي يصل إلى 9375 طنا، وتوفر حوالي 290 ألف يوم عمل).

سلسلة اللوز (تمتد على مساحة 33 ألف هكتارا، 17 تعاونية، 225 منخرطا، بمعدل إنتاجي يصل إلى 5500 طنا، وتوفر حوالي 67 ألف يوم عمل).


أما عن المشاريع النموذجية، فهي التعاونية الإقليمية لمربي النحل بتيزنيت (1000 مستفيد، وإنتاج مرتقب ب 150 طن)، والمجوعة ذات النفع الاقتصادي “دار الزعفران” (38 تعاونية، 1800 منخرط، و2.5 طن كإنتاج سنوي)، ومجموعة “تدارت ن اللوز” (13 تعاونية، 127 منخرطا، و30 طنا كإنتاج سنوي).

إضافة إلى وحدات تثمين التمور (8 وحدات، 1158 منخرطا، و970 طنا كإنتاج سنوي)، واتحاد التعاونيات النسوية للأركان “تيساليوين” (17 تعاونية، 1000 منخط، و30 طنا كإنتاج سنوي).

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.