أخبار وطنية

تفاصيل جديدة عن الخلية الإرهابية التي خططت لاستهداف أماكن حيوية بالمغرب

ـ صباح أكادير

أفادت مصادر إعلامية، أن الموقوفين الأربعة، ضمن الخلية الإرهابية التي تم تفكيكها صباح اليوم الأربعاء، تتراوح أعمارهم بين 33 و38 سنة، فيما يبلغ زعيمهم حوالي 40 سنة، وأنه حاول استقطابهم انطلاقا من خبرته بالساحة القتالية في سوريا.

وأوضحت المصادر، أن متزعم الخلية الإرهابية التي جرى توقيفها من قبل عناصر المكتب المركزي للأبحاث القضائية، صباح اليوم الأربعاء بتازة، ذو سوابق عدلية في قضايا تتعلق بالتطرف، وأنه خطط رفقة الموقوفين الآخرين لاستهداف أماكن حيوية بالمغرب.

وكانت وزارة الداخلية قد قالت، في بلاغ لها، إن زعيم هذه الخلية الإرهابية، الذي قام باستقطاب وتأطير عناصر مجموعته، حاول استغلال خبراته القتالية التي تلقاها بالساحة السورية العراقية للتخطيط والتحضير لتنفيذ عمليات إرهابية ضد مؤسسات حيوية بالمملكة.

كما أشار البلاغ، إلى أن أحد المشتبه فيهم ساهم في تمويل التحاق بعض المقاتلين المغاربة بهذه البؤرة.
يذكر أنه تم الاحتفاظ بالمشتبه فيهم، تحت تدابير الحراسة النظرية في إطار البحث تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.