أخبار وطنيةالرئيسية

انتحار فتاة عشرينية في ظروف غامضة يخلف صدمة في تارودانت

أقدمت فتاة في عقدها الثاني على الإنتحار شنقا بتالوين إقليم تارودانت في ظروف لا زالت غامضة.

وذكرت مصادر صباح اكادير أن الفتاة لفت حبل على عنقها وقامت بتتبيثه بجدار بيتها منهية حياتها في حادث مأساوي خلف صدمة للأهل و الجيران التي تفاجؤوا بسماع الخبر خصوصا و أن الضحية كانت تعيش حياتها بشكل عادي ولم تظهر عليها أي اضطرابات نفسية.

وبعد العثور على الفتاة جثة هامدة معلقة بحبل، من طرف أحد أفراد أسرتها، تم إشعار السلطة المحلية التي انتقلت الى عين المكان رفقة الضابطة القضائية للوقوف على ملابسات وظروف النازلة، حيث تم نقل جثتها إلى مستودع الأموات قصد إخضاع جثتها للتشريح الطبي، موازاة مع فتح تحقيق لمعرفة الأسباب الحقيقة وراء ذلك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى