أخبار وطنيةصحة وجمال

أطباء يحذرون من خطورة أدوية علاج الزكام

ـ صباح أكادير

حذر علماء من جامعة مركز بيتسبروغ الطبي (UPMC) في ولاية بنسلفانيا الأمريكية، إلى خطورة تناول أدوية علاج أمراض البرد والإنفلونزا، وإمكانيتها في التسبب في نوبات قلبية وجلطة دماغية.

وتتعزز احتمالية إصابة الشخص إذا كان يعاني من ارتفاع ضغط الدم أو من أمراض القلب والأوعية الدموية.

وتعود خطورة هذه الأدوية إلى أنها تحتوي على مكونات نشطة ترفع ضغط الدم، كما أنها تزيل الاحتقان وتقلل من تدفق السائل إلى الجيوب الأنفية، ما يسبب جفافها وتخفيض شدة الزكام.

ويقول العلماء، حسب ما نقلته جريدة السفير اللبنانية “إذا كنتم تعانون من ارتفاع ضغط الدم أو أمراض القلب، فإن آخر ما يجب عليكم عمله هو تضييق الأوعية الدموية، لأن هذا يزيد من تفاقم المرض. وكما هو معلوم، فإن تفاقم ارتفاع ضغط الدم قد يؤدي إلى النوبة القلبية أو الجلطة الدماغية. لذلك نؤكد على أن هذا يشمل حتى الذين لا يعانون من ارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب، حيث عليهم استخدام هذه الأدوية بحذر كبير”.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. Do you mind if I quote a few of your articles as long as I provide
    credit and sources back to your blog? My website is in the exact same area of interest as yours and my visitors would certainly benefit from some of
    the information you present here. Please let me
    know if this okay with you. Regards!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى