أخبار وطنيةالرئيسيةالسياحةسياسةمجتمع

7 دول من جنوب افريقيا رفع عنها الإتحاد الأوربي قرار تعليق السفر بسبب الفيروس

أعلن الاتحاد الأوروبي، امس الإثنين، عن السماح للمسافرين القادمين من سبع دول تقع جنوب إفريقيا بدخول أراضيه، ورفع قرار تعليق السفر عن هذه البلدان الذي اتخذ نهاية نونبر الماضي في محاولة لوقف تفشي المتحور “أوميكرون”.

واتفقت الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي في 26 نونبر على فرض قيود على جميع الرحلات القادمة من بوتسوانا، إسواتيني، ليسوتو، الموزمبيق، ناميبيا، جنوب إفريقيا وزيمبابوي، وهي البلدان التي رصد فيها المتحور الجديد.

وأعلنت الرئاسة الفرنسية للاتحاد، في حسابها على تويتر، أنه في الوقت الذي ينتشر فيه “أوميكرون” شديد العدوى في جميع أنحاء أوروبا، اتفقت الدول الـ 27 على “رفع +مكبح الطوارئ+ للسماح باستئناف الملاحة الجوية مع بلدان من جنوب إفريقيا”.

ومع ذلك، فإن المسافرين من الدول السبع المعنية “سيظلون خاضعين للتدابير الصحية المطبقة على الوافدين من دول أجنبية”، وقد تشمل تقديم فحص “بي. سي. آر” سلبي يتم إجراؤه في موعد لا يتجاوز 72 ساعة قبل المغادرة.

وفقا لبيانات مشروع “آور وورلد إن داتا” لجامعة أوكسفورد، بلغت الموجة الأخيرة من الكوفيد التي تفاقمت بسبب المتحور “أوميكرون”، ذروتها قبل ثلاثة أو أربعة أسابيع في جميع بلدان جنوب إفريقيا باستثناء بوتسوانا، حيث لا يزال عدد الحالات المبلغ عنها في ازدياد.

وفي الوقت نفسه، انتشر المتحور “أوميكرون” على نطاق واسع في الاتحاد الأوروبي وبات سائدا في العديد من البلدان، من بينها فرنسا وبلجيكا والدنمارك خلال الأسبوعين الماضيين، لكن المتحور “دلتا” يظل مهيمنا في باقي أرجاء القارة.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى