الرئيسية، رياضة

إصابتا مزراوي وحكيمي قد تشكل ضربة موجعة للمنتخب المغربي وطبيب الفريق يكشف طبيعة الإصابات..+فيديو

أكد طبيب المنتخب المغربي عبد الرزاق هيفتي، أن المدافع نصير مزراوي أصيب في جانبه الأيسر في المباراة الأولى لـ”أسود الأطلس” ضد كرواتيا في مونديال قطر. مضيفا، أنه “ستكون فحوصات أخرى وغدا أو بعد غد ستكون لدينا النتيجة النهائية”.

وقال هيفتي في شريط فيديو على الموقع الرسمي للجامعة الملكية المغربية “لدينا لاعبان مصابان عقب مباراة المغرب ضد كرواتيا” وتتعلق “الإصابة الثانية بـ(مدافع باريس سان جيرمان الفرنسي) أشرف حكيمي شعر خلال انطلاقة سريعة في المباراة بآلام في الفخذ وأكمل المباراة”.

وأكد أن “الفحوصات لم تظهر شيئا صعبا وهي إصابة خفيفة ولكن في ميدان الرياضة يجب الانتباه جدا. سنجري له فحوصات جديدة وسنقرر إذا كان سيشارك في المباراة المقبلة” ضد بلجيكا الأحد المقبل في الجولة الثانية.

وكان مزراوي أصيب في الدقيقة 51 عندما ارتمى على كرة مرتدة من حارس مرمى كرواتيا دومينيك ليفاكوفيتش، ليتابعها برأسه فسقط على الأرض بقوة وبقي على الأرض لدقيقة. وحاول مواصلة اللعب لكنه طلب استبداله في الدقيقة 60.

وتشكل إصابتا مزراوي وحكيمي ضربة موجعة للمنتخب المغربي، كونهما الوحيدين اللذين بإمكانهما اللعب في مركزي المدافعين الأيمن والأيسر، خصوصا وأن “أسود الأطلس” يعانون في المركز الأخير ولو أن مدافع الوداد البيضاوي يحيى عطية الله قدم مباراة جيدة عقب دخوله مكان مزراوي في لقاء كرواتيا.

ويتطلع المنتخب المغربي لخوض مباراته المقبلة والهامة في المونديال القطري بصفوف مكتملة ضد بلجيكا، لا سيما وأن هذه المباراة المقررة الأحد المقبل قد تكون مفتاح تأهل “أسود الأطلس” للدور المقبل  للمرة الثانية في تاريخهم بعد الأولى في 1986.

وتتصدر بلجيكا ترتيب المجموعة السادسة برصيد ثلاث نقاط تحصلت عليها من فوزها على كندا بهدف دون رد، بينما يملك كل من المغرب وكرواتيا نقطة واحدة ويحتلان المركز الثاني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.