أكادير والجهةالإقتصاد والأعمالالرئيسيةمجتمع

مشاريع تنموية جديدة ترى النور بعدد من جماعات انزكان ايت ملول ترسخ للتنمية الشاملة

بمناسبة عيد المسيرة الخضراء المظفرة شهدت مجموعة من جماعات تراب عمالة انزكان ايت ملول ميلاد مجموعة من المشاريع التنموية الرائدة والتي اشرف عليها عامل عمالة انزكان ايت ملول اسماعيل ابو الحقوق بحضور رؤساء الجماعات المحلية المعنية والمنتخبين والفاعلين الاقتصاديين والجمعويين وهكدا تم على مستوى جماعة التمسية اعطاء انطلاقة اشغال بناء الطريق المداري الشمالي الشرقي لاكادير الكبير مع الربط بميناء اكادير ومطار المسيرة في اطار تقديم برنامج التنمية الحضرية لمدينة اكادير 2020/2024مع تاهيل الطريق السريع بين مطار المسيرة وميناء اكادير وهما المشروعين الذين يهدفان الى تقليص مدة السفر وتسهيل نقل البضائع داخل اكادير الكبير مع تسهيل الولوج للمرافق العمومية والاقتصادية الهامة باكادير الكبير ويبلغ طول مشروع الطريق المداري الشمالي الشرقي 36.5 كلم وستنتهي الاشغال به بنهاية شهر مارس 2023 ويكلف المشروع ما مجموعه 770 مليون درهم اما مشروع تاهيل الطريق السريع بين مطار المسيرة وميناء اكادير فيمتد على مسافة 20 كلم وتنتهي الاشغال به بنهاية مارس 2024 ويكلف ما مجموعه 632 مليون درهم موزعة بين مساهمة وزارة التجهيز والماء ووزارة الداخلية ووزارة الصناعة والتجارة والاقتصاد الرقمي وجهة سوس ماسة وجماعة اكادير .

كما اشرف عامل الاقليم امس الاربعاء على تدشين الطريق الفرعية الرابطة بين مركز اخربان ومركز التمسية وبايت ملول وبنفس المناسبة اعطاء عامل الاقليم والوفد المرافق له انطلاقة بناء مشروع التانوية التاهيلية عمر بن الخطاب بحي اكدال بكلفة اجمالية تصل الى 8 مليون درهم  وعلى مستوى برنامج مواكبة الأشخاص في وضعية هشاشة، تم بالقطب الإجتماعي التكافل بأيت ملول، إعطاء انطلاقة مشروع أشغال إعادة تهيئةمركزدار المسنين بمبلغ 968.358.00 درهم، و تسليم سيارة إسعاف لمركز تصفية الدم وتسليم عتاد لدار التكافل وتسليم عتاد وأثاث للمركز الإجتماعي للمكفوفين في اطلار الدعم المخصص لهذه الفئات التي تعاني الهشاشة

هي مشاريع تنموية جديدة من شانها ان تساهم في تحقيق التنمية المنشودة الشاملة ومن شانها ان ترسخ لمفهوم التنمية في شموليتها خاصة وان المشاريع الجديدة لامست كل الجوانب التي لها وقع على المواطن منها ما هو تعليمي ، ثقافي ، اجتماعي وبنيات تحتية لازمة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى