أخبار وطنيةالرئيسية

مرة أخرى إطلاق الرصاص لتوقيف جانح هدّد المواطنين بالسلاح وكلب شرس.

 اضطر مقدم شرطة يعمل بالمنطقة الإقليمية للأمن بمدينة تمارة لاستعمال سلاحه الوظيفي، صباح السبت 21 غشت الجاري، وذلك في تدخل أمني لتوقيف شخص من ذوي السوابق القضائية عرض سلامة المواطنين وعناصر الشرطة للخطر باستعمال كلب من فصيلة شرسة.

وذكرت مصادر مطلعة، أن الموقوف كان في حالة اندفاع قوية وعرّض أمن المواطنين وسلامة عناصر الشرطة لتهديد جدي عن طريق تحريض كلب من فصيلة شرسة.

وأضاف المصدر، أن عناصر الشرطة بمدينة تمارة قد تدخلت لضبط خمسة أشخاص بحي المغرب العربي، أحدهم يشكّل موضوع مذكرة بحث على الصعيد الوطني وكان يحمل سكينا وهو في حالة سكر متقدمة، غير أنهم واجهوا عناصر الشرطة بمقاومة عنيفة وقاموا بتحريض كلب على عناصر الأمن، وهو ما اضطر مقدم شرطة لاستهدافه بواسطة عيار ناري انطلاقا من سلاحه الوظيفي.

هذا وقد مكّن هذا الاستعمال الاضطراري للسلاح الوظيفي من تحييد هذا الخطر وتوقيف أحد المشتبه فيهم، قبل أن يتم الاحتفاظ به تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضية، فيما لازالت الأبحاث والتحريات جارية بغرض توقيف باقي المشتبه فيهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى