دراسات

دراسة علمية : فيروس كورونا سيصبح مرضا موسميا ويجب على العالم أن يتعايش معه

نشرت مجلة  “Frontiers Public Health in”  دراسة علمية أشارت فيها إلى أن فيروس كورونا من المرجح أن يصبح مجرد فيروس موسمي في البلدان ذات المناخ المعتدل، لكن بشرط أن يصل الجميع إلى مناعة القطيع، وحتى ذلك الوقت سيستمر انتشار الفيروس عبر المواسم.

ووفق البروفيسور اللبناني الذي يشتغل في الجامعة الأمريكية في بيروت حسن زركت، صاحب الدراسة المذكورة، فإن فيروس كورونا سيستمر في التفشي على مدار العالم حتى تتحقق مناعة القطيع. لذلك، فإن المواطنين سيكونون مجبرين على تعلم كيفية التعايش معه والاستمرار في ممارسة أفضل تدابير الوقاية، بما في ذلك ارتداء الأقنعة، والتباعد الجسدي، ونظافة اليدين وتجنب التجمعات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق