أخبار وطنيةالرئيسية

المجلس الأعلى للسلطة القضائية يصدر مقررات تأديبية في حق 25 قاضيا وإحالتهم على المجلس.

أصدر المجلس الأعلى للسلطة القضائية، مقررات تأديبية في حق 25 قاضيا تمت إحالتهم على المجلس.

وحسب التقرير، الذي عرضه وزير العدل، عبد اللطيف وهبي، خلال تقديمه مشروع الميزانية الفرعية للمجلس الأعلى للسلطة القضائية، أن المجلس أصدر مقررات في شأن متابعات تأديبية همت 33 قاضيا، تمت إحالتهم عليه، وذلك بعد استيفاء الإجراءات المسطرية التأديبية.

وأكد المجلس إلى أنه بعد دراسة التقارير والوثائق المدرجة في الملفات والاستماع إلى المقررين والقضاة المعنيين والمناقشة المستفيضة لهذه القضايا، قرر عدم مؤاخذة 4 قضاة، وتبرئة قاضيين من المنسوب إليهما، وتأجيل البت في ملفي قاضيين إلى حين تمكنهما من المثول لاحقا أمام المجلس، واتخاذ عقوبات تأديبية في حق خمسة وعشرين قاضيا، تراوحت بين الإنذار والتوبيخ والإقصاء المؤقت، والعزل

ورصد المجلس الأعلى للسلطة القضائية 16 قاضيا يشتغلون في حالة تناف؛ وفي هذا الصدد، قام بنقل 10 قضاة من المحاكم التي يعملون بها إلى محاكم أخرى، ورخص لستة قضاة أزواج للعمل بالمحكمة نفسها؛ وذلك لكون الأمر يتعلق إما بمحاكم نائية أو بمحاكم كبيرة يمكنها استيعاب مثل هذه الحالات الاجتماعية.

وتنص المادة 24 من التنظيم القضائي للمملكة على أنه “لا يمكن للأزواج والأقارب والأصهار إلى درجة العمومة أو الخؤولة أو أبناء الأخوة أن يكونوا بأي صفة كانت قضاة في آن واحد بنفس المحكمة عدا في حالة ترخيص يمكن منحه بمرسوم عندما تشتمل المحكمة على أكثر من غرفة واحدة أو إذا كانت المحكمة تعقد جلساتها بقاض منفرد، وبشرط أن لا يكون أحد الأزواج والأقارب أو الأصهار المشار إليهم أعلاه رئيسا من رؤساء المحكمة”.

كما أشار تقرير المجلس الأعلى للسلطة القضائية توصله إلى غاية 25 أكتوبر 2021 بما مجموعه 4296 شكاية، تمت معالجة 2464 منها، أي بنسبة 57 في المائة من مجموع الشكايات المتوصل بها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى