الرئيسية، حوادث

قائد وثلاثة أعوان سلطة أمام القضاء في ملف يتعلق بالقتل

صباح أكادير:

أرجأت المحكمة الابتدائية في برشيد، أول أمس الثلاثاء، القضية يمثل فيها قائد الملحقة الحضرية الثانية بالمدينة وثلاثة أعوان سلطة بنفس الملحقة من أجل تهمة التسبب عن غير قصد في قتل غير عمدي”، إلى جلسة، 30 من شهر أبريل الجاري .

الحادث يعود لسنة 2014 حين كان الضحية البالغ من العمر 23 سنة، والذي كان يشغل بائعا متجولا للفواكه عبر عربة مجرورة، أمام مسجد “أحـد” بنفس المدينة.

لكنه بعدما عرض سلعته أمام المسجد،بعد صلاة العشاء، باغته قائد المقاطعة الحضرية الثانية و أعوان السلطة في حملة لمحاربة الباعة الجائلين، وهي اللحظة التي حاول فيها البائع دفع العربة ومغادرة الفضاء، لكن تمت مطاردته من طرف القائد وأعوان السلطة وانتهت العملية بنزع الميزان قبل أن يسقط الضحية أرضا مغمى عليه حيث فارق الحياة.

وكان أعوان السلطة قد امتثلوا أمام قاضي التحقيق بابتدائية برشيد خلال عدة جلسات، بعد الاستماع لقائد المقاطعة و أعوان سلطة من طرف الضابطة القضائية ببرشيد في محاضر رسمية بعد شكاية تقدمت بها أسرة الضحية.

كما تم الاستماع إلى شاهدين إثنين بمحضر رسمي لدى المصالح الأمنية ببرشيد كانا حاضرين أثناء الحادث من بينهما شريك للضحية.

يذكر أن نتيجة التشريح الطبي على جثة الهالك، قد أبانت على أن هذا الأخير سبق له وخضع لعملية جراحية على القلب منذ حوالي سنة قبل هلاكه، و أنه قام بمجهود كان سببا في وفاته.

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.