أكادير والجهة، الرئيسية

بناء مراحيض عمومية يهدد السور التاريخي لتارودانت.. وجمعويون يستنكرون الإجهاز على مآثر المدينة

ـ صباح أكادير
شرع المجلس البلدي لتارودانت في أشغال حفر متعلقة ببناء مراحيض عمومية على بعد أمتار قليلة جدا من السور التاريخي للمدينة، وسط استنكار شديد من فعاليات المجتمع المدني التي اعتبرت أن هذه الخطوة تشكل خطرا كبيرا على سلامة السور، وتهدد ما تبقى من المآثر التاريخية بالمدينة.

وانطلقت أشغال بناء مراحيض عمومية تحت الأرض، على مستوى ساحة 20 غشت المحاذية للسور القديم والعريق لتارودانت، رغم العديد من الاستنكارات والتنديدات الرافضة لإنجازها، والتي اعتبرت أن “المشروع” يفتقد للضوابط والقوانين التي تحترم البنايات التاريخية، وتطبق بباقي المدن القديمة مثل فاس ومراكش والرباط والصويرة.


واعتبرت الأصوات المطالبة بإيقاف أشغال الحفر، أن احتجاجاتها تأتي على خلفية عدم احترام هذه الخطوة للموروث التاريخي للمدينة، وغياب القانون المعتمد في الترخيص لمثل هذه المشاريع، لما لها من عواقب وأضرار مع المستقبل.


وأوضحت ذات المصادر، أنه سبق للفريق المعارض بالمجلس الجماعي أن تقدم بطلب لمنع إنجاز المشروع، حفاظا على جمالية المكان واحتراما للمآثر التاريخية للمدينة، مشيرة في نفس الوقت إلى أن أشغال تشييد مراحيض تحت الأرض لم يتم الترخيص لها من طرف المديرية الجهوية للتراث.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.