الرئيسية، تعليم

أمزازي:الحكومة قررت تفعيل مسطرة العزل في حق أساتذة “محرضين” و إدماج المتعاقدين في الوظيفة العمومية

صباح أكادير:

في تطور جديد في ملف ما بات يعرف بـ”الأساتذة المتعاقدين”، قال سعيد أمزازي وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، إن الحكومة استجابت لمطالب الأساتذة المحتجين، مؤكدا أنه سيتم “الشروع في عزل الأساتذة” الذين يعرقلون السير العادي للدراسة.

أوضح أمزازي الذي كان ، يتحدث في مؤتمر صحافي عقده نهار اليوم بمقر وزارة التربية الوطنية بالرباط، بأن عزل الأساتذة المتعاقدين سيتم من طرف مديري الأكاديميات باعتبار أنهم الجهة المعنية بالأمر،  وكشف الوزير أن كل من لم يلتحق بعمله سوف تُحرك في حقه مسطرة ترك الوظيفة ».

بالمقابل، طمأن المسؤول الحكومي الأساتذة المتعاقدين الذين سيلتحقون بعملهم بأنه لن يتم في حقهم أي إجراء إداري إلا الإقتطاع من الأجر بعد التوقيع على محضر استئناف العمل.

وشدد أمزازي أن التنسيقية ليس لها أي شرعية قانونية لكي تدعو للإضراب، ولقد وصلنا للأسبوع الرابع مما أدى إلى شل المرفق العمومي ». كما طمأن الوزير أباء وأولياء أمور التلاميذ مؤكدا أن  » من الأولويات العاجلة للوزارة إستدراك الزمن المدرسي  » وأنها شرعت في تعويضه بمساعدة مختلف شركائها ».

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.