أخبار وطنية، الرئيسية

استنفار كبير بمؤسسة بنكية باليوسفية بعد إصابة 3 مستخدمات بالوكالة بكورونا وسط مخاوف من ظهور بؤرة جديدة

عاشت مؤسسة بنكية باليوسفية حالة استنفار كبير وإخضاع جميع مستخدميها للفحوصات والتحليلات الضرورية، للتأكد من إصابتهم من التقاط عدوى فيروس كورونا من عدمها.

جاء ذلك عقب تأكد إصابة ثلاث مستخدمات بالوكالة بفيروس كورونا عقب ظهور نتائج التحليلات المخبرية التي خضعن لها والتي كانت إيجابية، ما خلق نوعا من الارتباك داخل الوكالة.

واستنفر إصابة المستخدمات الوكالة بفيروس كورونا الأطر الصحية والسلطات المحلية ، حيث تم تعقيم الوكالة البنكية فيما تم إخضاع باقي المستخدمين بمن فيهم مدير الوكالة المذكورة وحارس الأمن الخاص للفحوصات المخبرية للتحاليل المخبرية.

وتهيب السلطات بالمواطنات والمواطنين الالتزام بقواعد النظافة والسلامة الصحية، والانخراط في التدابير الاحترازية التي اتخذتها السلطات المغربية بكل وطنية ومسؤولية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.