أخبار وطنية، الرئيسية

عااجل: كورونا يقتل 3 بروفيسورات كبار بالمغرب في يوم واحد و طبيب بأكادير يرثي الراحلين…

فقد المغرب ثلاثة أطباء و أساتذة بكلية الطب بمدينة الدار البيضاء، متأثرين بتداعيات فيروس كورونا الذي أصيبوا به في غمرة جهودهم لإسعاف المصابين

ويتعلق الأمر بكل من بروفيسور وهو أستاذ جراح، وأستاذة جراحة، بالأضافة إلى دكتور اختصاصي في الجهاز الهضمي، جميعهم بمدينة الدار البيضاء،

ويتعلق الأمر بالبروفيسورة فاضمة عبي، أول امرأة جراحة بالمغرب و أستاذة علم التشريح سابقا بكلية الطب والصيدلة بالدار البيضاء، والبروفيسور بنزاكور، أستاذ جراحة العظام والمفاصل، والدكتور الحمداني ، أستاذ سابق في أمراض الجهاز الهضمي بكلية الطب والصيدلة بالبيضاء.

ونعى العديد من الأطباء المغاربة، وكذا طلاب كليات الطب أساتذتهم بمنشورات على مواقع التواصل الإجتماعي، حيث قدموا التعازي الحارة لعائلات الراحلين وذويهم، واصفين إياهم بشهداء الواجب الإنساني والمهني.

و كتب عبد اللطيف ياسي، و هو طبيب أخصائي في طب المستعجلات والتسممات بمستشفى الحسن الثاني بأكادير ، على صفحته الفايسبوكية يرثي الراحلين بالقول : ” يوم حزين …عزاؤنا واحد بعدما فقدنا ثلاثة من كبار الأساتذة في الطب الذين تعلمنا على أيديهم ليس مهنة الطب فحسب بل تعلمنا كذلك الإنسانية وأخلاق المهنة و الطيبوبة، اليوم فتك فيروس كورونا اللعين بخيرة الأساتذة الأطباء المغاربة :-البروفيسور مومن :(أستاذ جراح).-البروفيسورة عبي:(أستاذة جراحة). -الدكتور الحمداني:(دكتور اختصاصي في الجهاز الهضمي)”.

و كانت مدينة مراكش، قد شهدت خلال الأيام القليلة الماضية وفاة حارس عام مستشفى المامونية، ومدير مستشفى الأنطاكي، بالإضافة إلى ممرضة.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تعليقات الزوار

  • Madani
    منذ سنتين

    الدكتور بن زاكور حي يرزق. المرجو التصحيح