أخبار وطنية، الرئيسية

متابعة مسؤولين ومنتخبين كبار بجنايات الإختلاس والتّزوير

قرر قاضي التحقيق المكلف بجرائم الأموال لدى محكمة الإستئناف بمراكش، قرر سحب جوازي سفر رئيس المجلس الإقليمي للصويرة، إضافة إلى مقاول معروف بالمدينة وإغلاق الحدود في وجهيهما، بعد استنطاقهما ابتدائيا بعد مطالبة الوكيل العام للملك لدى محكمة الإستئناف بمراكش بإجراء تحقيق في مواجهتهما مع باقي المتهمين في الملف من اجل جنايات تبديد واختلاس أموال عمومية والتزوير.

و وفق المساء، يأتي تحريك المتابعة -تضيف المساء- بعد البحث التهميدي الذي باشرته الفرقة الجهوية للشرطة القضائية بمراكش على خلفية اختلالات تدبيرية وقانونية شابت التدبير العمومي يالصويرة.

وتابع الوكيل العام للملك لدى محكمة الإستئناف بمراكش منتخبين ومسؤولين بمدينة الصويرة بتهم جنائية خطيرة تتعلق باختلاس وتبديد أموال عمومية والتزوير والمشاركة فيها.

وأفادت مصادر وصفتها اليومية ذاتها بـ”العليمة” بأن الوكيل العام للملك لدى محكمة الإستئناف بمراكش سطر بعد انتهاء تحقيقات الفرقة الوطنية للشرطة القضائية ، عددا من المتابعات الجنائية الخطيرة في حق المتهمين، وأحال حوالي خمسة مسؤولين على قاضي التحقيق بالغرفة الثالثة المكلفة بجرائم الأموال.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.