أخبار وطنية، الأولى، الرئيسية

بعد اقتحام مقر الوزارة..الحقاوي تهاجم المكفوفين حاملي الشواهد وتصف سلوكهم بـ”غير المبرر”

ـ صباح أكادير:

قالت وزارة الأسرة والتضامن، اليوم الأربعاء، إن اقتحام مقرها من قبل المعطلين المكفوفين، يوم أمس الثلاثاء، يعد سلوكا غير مبرر.

وذكرت الوزارة، في بيان لها، أن المقتحمين عمدوا إلى الاعتداء على حارس الأمن الخاص الذي كان يؤمن دخول المواطنين إلى مقر الملحقة، بعد رشه بمواد سريعة الاشتعال، ثم توجهوا إلى الطابق الرابع من البناية واقتحموا بعض المكاتب، حاملين قنينة غاز صغيرة الحجم، ومواد سريعة الاشتعال قاموا برشها على الموظفين مع تهديدهم بإشعال النيران.

وأضاف البيان أن هذه السلوكات خلقت حالة من الهلع وحدوث إغماءات لدى بعض الموظفات، حيث اضطر جميع الموظفين والمرتفقين إلى إخلاء مقر الملحقة، فورا، حفاظا على أرواحهم وسلامتهم الجسدية من الأخطار التي قد يتسبب فيها أي تصرف غير محسوب العواقب.

وأضاف المصدر ذاته أن الوزارة، وحفاظا على سلامة المقتحمين، قامت مصالحها بإخطار جميع السلطات المختصة من أمن ووقاية مدينة وسلطات محلية، حيث حضروا جميعا للوقوف على حيثيات هذا الحادث، كما اتصلت بالمقتحمين من أجل مناشدتهم عدم تعريض أنفسهم للخطر، وكذا دعوتهم إلى الجلوس إلى طاولة الحوار حول مطالبهم، لكنهم ظلوا لحد الآن يرفضون الاستجابة لهذه الدعوة، يقول نص البيان.

وكان أعضاء التنسيقية الوطنية للمكفوفين المعطلين، قد اقتحموا، صباح أمس الثلاثاء، مبنى وزارة الأسرة والتضامن، حاملين معهم قنينات بنزين، مطالبين بالإدماج المباشر في الوظيفة العمومية، احتجاجا على ما اعتبروه تملص الوزارة الوصية من وعودها بالتشغيل، كما أصدروا عقب الاقتحام بيانا نددوا من خلاله، بما وصفوه ب “الصمت المطلق والإقصاء المجحف من طرف الحكومة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.