الرئيسية، مختلفات

إطلاق الجيل الأول من سخانات المياه المتحكم فيها عن بعد بالمغرب

 

أطلقت الشركة الإيطالية (أريستون)، الرائدة عالميا في مجال تصنيع التجهيزات الخاصة بإنتاج المياه الساخنة، الجيل الأول من سخانات المياه المتحكم فيها عن بعد ، على المستوى الوطني ، وذلك عن طريق الهاتف المحمول أو أجهزة الحاسوب اللوحي” الطابليت “.

وذكرت هذه الشركة الإيطالية في بلاغ لها، أن هذا المنتج الجديد ، الذي يجمع بين بساطة الاستخدام والنجاعة الطاقية والتصميم الحديث، يسمح بتنظيم عملية تشغيل سخان الماء بشكل أفضل وتكييفه وفقا لمختلف الاحتياجات ، وذلك بفضل التركيب البسيط الذي يتطلب فقط الاتصال بالشبكة العنكبوتية.

وفي إطار الحلول الذكية، يسمح التطبيق الإلكتروني الذي يتم تحميله، بالتحكم في سخان الماء عن بعد ( تشغيله أو إطفائه )، مما يتيح التحكم في الاستهلاك.

وفي الشق المتعلق بالسلامة يتيح تطبيق ” أريستون نيت ” تشغيل سخان المياه أو إيقاف تشغيله عن بعد ، وتهيئة وضعية التشغيل ودرجة الحرارة المطلوبة، مباشرة من الهاتف الذكي أو الجهاز اللوحي ( طابليت).

كما يمكن تحديد عدد مرات الاستحمام المطلوبة، وبالتالي عدد مرات تسخين المياه في اليوم الواحد ، علاوة برمجة السخان خلال فترة الليل، والإشارة إلى وقت التسخين المتبقى .

وحسب البلاغ ، فإن استخدام الهاتف الذكي يسمح بتنظيم استهلاك الكهرباء بشكل أفضل،مما يسمح بتبني سلوك إيكولوجي أفضل يحترم البيئة.

ووفرت الشركة هذه السخانات ” فيلي إيفو ويفي ” بثلاث سعات مختلفة ( 50 لتر / 80 لتر /100 لتر) بشكل يتلاءم مع أي صنف من المنازل أو الاستهلاك ، وبالتالي ضمان أقصى قدر من الراحة للمستخدمين .

وقد صمم هذا الجهاز للتكيف مع جميع الأوضاع، ذلك أن سخان المياه متعدد المواضع حيث يمكن تثبيته بشكل عمودي أو أفقي ، كما أن تصميمه الصغير، بعمق 27 سنتمتر فقط ، يسمح بتثبيته بسهولة ضمن الديكورات الداخلية .

وتجدر الإشارة إلى أن شركة ، التي تأسست في سنة 1930 على يد أريستيد ميرلوني في إيطاليا، تخصصت منذ ذلك الوقت في تصنيع آلة الميزان.

وابتداءا من عام 1960، بدأت في تصنيع سخانات المياه الكهربائية من خلال شركة ( أريستون تيرمو غروب ) التابعة لها.

وتعد شركة ( أريستون تيرمو غروب ) رائدة عالميا في صناعة سخانات المياه وأجهزة التدفئة بشكل عام.

وحققت المجموعة في عام 2017، مبيعات بقيمة 57ر1 مليار أورو وباعت 7 ملايين منتج في أكثر من 150 دولة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.