أخبار وطنيةالرئيسية

5 سنوات سجنا لدركيين وغرامة فاقت مليار سنتيم..أخفوا كمية مهمة من المخدرات عن المسؤولين وأعادوا بيعها

أسدلت غرفة الجنايات الابتدائية المكلفة بالجرائم المالية بمحكمة الاستئناف بمدينة فاس، الستار على القضية التي توبع فيها دركيان الأول، من أجل “اختلاس وتبديد أموال عامة والتزوير في محررات عرفية واستعمالها، وأخذ منفعة من مشروع يتولى إدارته”، فيما توبع الثاني من أجل “المشاركة في اختلاس وتبديد أموال عامة والمشاركة في تزوير محررات عرفية”.

وعاقبت غرفة الجنايات الابتدائية الدركيان بالحبس النافذ لمدة سنتين ونصف وغرامة مالية نافذة قدرها 20000 درهم ومعاقبة شخص ثالث بالحبس النافذ لمدة سنة ونصف وغرامة مالية قدرها 10000 درهم، مع تحميلهم الصائر تضامنا والإجبار في الحد الأدنى وبرائتهم من باقي التهم.

وفي الدعوى المدنية التابعة قضت بالحكم على المتهمين بادائهم جميعا على وجه التضامن لفائدة إدارة الجمارك والضرائب الغير المباشرة وغرامة مالية قدرها 1020000000,00 درهم مجبرة في الحد الادنى في حالة عدم الأداء وتحميلهم الصائر تضامنا مجبرا في الحد الأدنى وبإرجاع القارب المحجوز لفائدة مالكه “دراز.ب”.

وتعود تفاصيل الواقعة، بعد أن كان الدركيان قد أبلغ عنها من قبل شخص اتهمهما باحتجازه لساعات طويلة في منزل بمنطقة “بني شيكَر” ضواحي الناظور، قبل أن يقوما بتوقيف قارب مطاطي كان بصدد تهريب المخدرات، حيث تمكن المهربون من الفرار، قبل أن يعمد الدركيان على نقل تلك الكميات من المخدرات على متن قارب خشبي وإخفائها عن أعين المسؤولين وبيعها لاحقا.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى