أخبار وطنية

الإدارات العمومية تتمرد على الضرائب وتتسبب في تعليق عدد من المعاملات

رفضت عدد من الإدارات الاعتراف بالشهادات الرقمية المستخرجة من البوابة الرقمية التابعة للمديرية العامة للضرائب، رغم أن قانون المالية للسنة الماضية الزم الموثقين والعدول والخبراء المحاسبين والمحاسبين المعتمدين بالقيام بإجراء التسجيل بالطريقة الإلكترونية، ابتداء من يناير من السنة الماضية بالنسبة إلى الموثقين وابتداء من يناير الماضي بالنسبة إلى فئات مهنيي التوثيق الأخرى.

وشددت المدونة العامة للضرائب على أن للإقرارات والإجراءات الإلكترونية المشار إليها أعلاه الآثار القانونية نفسها لوثائق التسجيل المحررة على الورق.

ويواجه مهنيو التوثيق رفض عدد من الإدارات الاعتراف بالشكل الإلكتروني لإجراءات وإقرارات التسجيل بالطريقة الإلكترونية، ويطالبون من قبل مسؤولي الإدارات بضرورة الإدلاء بالإجراءات المنجزة على الورق، ما أدى إلى تعليق عدد من المعاملات.

وأوضح مصدر أن التبريرات المقدمة من قبل المسؤولين الإداريين لرفضهم قبول الوثائق المحررة إلكترونيا بأنهم لم يتوصلوا بدوريات بشأن الإجراءات الجديدة.

عن الصباح

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.